تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بريطانيا - فضائح جنسية

وزير بريطاني يستقيل بعد أن وقع في فخ تبادل صور إباحية

يوتيوب
نص : فراس حسن
2 دقائق

أجبر بروكز نيومارك وزير المجتمع المدني البريطاني على الاستقالة بعد أن نشرت صحيفة بريطانية مقالا يظهر أنه تبادل صورا إباحية مع سيدة مفترضة.

إعلان

الاستقالة أتت بعد أن نشرت صحيفة "صنداي ميرور" مقالا لصحفي لمستقل كان يعمل على تحقيق حول مزاعم بأن نوابا في البرلمان البريطاني يستخدمون شبكات التواصل الاجتماعي لتلبية "حاجات خاصة" مع نساء. يكشف المقال أن الوزير الذي يشغل مقعدا في مجلس العموم البريطاني عن المحافظين منذ عام 2005 قد أرسل للصحافي الذي انتحل شخصية سيدة من أنصار الوزير السياسيين عددا من الصور الإباحية.

وقالت الصحيفة أنه خلال محادثة خاصة على أحد مواقع التواصل الاجتماعي و"المرأة المزيفة" أرسل الوزير "رسالة فاضحة جدا يظهر فيها عاريا". كما دعا "محاورته" على الطرف الأخر إلى اللقاء خلال مؤتمر نظمه الحزب المحافظ .

بعد نشر المقال قال الوزير نيومارك "لقد قررت الاستقالة من منصبي كوزير للمجتمع المدني بعدما تم إبلاغي بنشر مقال هذا الأحد".... وأضاف "لقد كنت أحمقا".

وهذه الضربة الثانية التي يتلقاها الحزب المحافظ في يوم واحد بعد انشقاق نائب عنه وانضمامه إلى حزب يوكيب المناهض للاتحاد الأوروبي.

وفضيحة الوزير نيومارك تشكل أيضا ضربة قوية لرئيس الوزراء ديفيد كاميرون الذي أطلق حملة "نساء للفوز- Women2Win" والتي تهدف إلى زيادة عدد النساء المحافظات في البرلمان والحياة العامة، وتلتزم تحديد وتدريب وتوجيه المرشحات للمناصب.
 

مواضيع متعلقة:

اكتشاف فظائع جنسية لمعمر القذافي

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.