تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا

الفاو" : 6.3 مليون سوري بحاجة ماسة لمساعدة غذائية

فيسبوك

أعلنت منظمة الأغذية والزراعية التابعة للأمم المتحدة "فاو" في تقرير لها أنه يوجد "6.3 مليون شخص داخل سوريا بحاجة ماسة للغذاء والمساعدة الزراعية، ما يعني أن عدد محتاجي المساعدات الماسة للغذاء في البلد ارتفع بنسبة 50 % منذ منتصف عام 2013" واعتبرت المنظمة أن الأمن الغذائي في البلد "حرج بكل المقاييس" لا بل "يزداد سوءا"

إعلان

وفي شرحها لأسباب نقص الغذاء في البلد تجتاحه حرب مدمرة بدأت باحتجاجات شعبية على النظام وتحولت إلى حرب أهلية بعد تدخل قوى دولية وإقليمية وتسرب الآلاف من المتشددين وظهور تنظيمات "جبهة النصرة / القاعدة" "الدولة الإسلامية" " التي تسيطرعلى مناطق واسعة من البلاد، عزت المنظمة هذه الكارثة الإنسانية إلى محدودية الغذاء وعدم قدرة الناس على الوصول إليه أو تحمل تكلفته "فالحقول والأصول الزراعية تركت أو دمرت بسبب العنف والتشريد" بالإضافة إلى ارتفاع كلفة الإنتاج وزيادة تكاليفه، و"نقص الإمدادات الزراعية الأساسية".

 

وأشارت المنظمة بشكل خاص إلى تدني حجم محصول القمح في عام 2013 بنسبة 40%". ونبهت "الفاو" إلى أن الثروة الحيوانية في خطر بسبب "فقدان ما يصل إلى ربع الماشية في البلاد" بشكل عام "وأكثر من ثلث الأغنام" في حين "انخفض إنتاج الدواجن بنسبة تزيد على 50%".

وقال تقرير المنظمة إن الفقر يؤثر الآن على 60 % من الشعب السوري" وهو يوازي ضعف المعدل في عام 2010. بين هؤلاء ثلث السوريين ممن يعانون من الفقر المدقع.

 

وحسب المنظمة فإن الصراع في سوريا وأزمة اللاجئين الناجمة عنه يشكلان تهديدا إقليميا حيث أن "الانخفاض الكبير في إنتاج الغذاء في سوريا يؤثر سلبا على توفره في بقية المنطقة ويزيد الحاجة إلى الواردات الغذائية وبالتالي زيادة فرص التعرض إلى صدمات تقلب الأسعار والإمدادات الغذائية في الأسواق العالمية والإقليمية".

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن