فرنسا ـ قطر

وزيرا الداخلية والدفاع الفرنسيان‏‎ ‎‏ في قطر‏ لتعزيز التعاون الثنائي في المجالين الأمني والدفاعي

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني
الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني مونت كارلو الدولية (أرشيف)
إعداد : مونت كارلو الدولية

في خطوة لافتة تؤشر إلى أبعاد التنسيق والتعاون الفرنسي القطري، بدأ وزيرا الدفاع ‏جون إيف لورديان والداخلية برنار كازنوف الفرنسيان زيارة إلى الدوحة اليوم. ‏

إعلان

وقال مصدر قطري رسمي إن محادثات أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ‏ثاني مع وزير الدفاع الفرنسي تناولت آفاق العلاقات بين الدوحة وباريس ‏وتطورات الأوضاع في المنطقة‎ ‎وقضايا دولية ذات اهتمام مشترك،لكن ‏مصدرا مطلعا قال ل"مونت كارلو الدولية" إن محادثات كازانوف ‏تطرقت للأوضاع في سورية والعراق والحملة الدولية المناهضة للإرهاب.‏

اتفاقية لتطوير كفاءة القوات المسلحة القطرية ‏

‏ و في أحدث تطور في علاقات باريس والدوحة، وقعت القوات المسلحة ‏القطرية ومجموعة " تاليس " الفرنسية في إطار تفاعلات زيارة وزير ‏الدفاع الفرنسي عقدا يهدف إلى "توفير بنية تحتية ومعدات اتصالات ‏للأقمار الصناعية ووسائل اتصالات عالية السعة ، ما يعزز منظومة القيادة ‏والسيطرة للقوات المسلحة"، في دولة قطر. وتم ذلك بحضور وزير الدولة ‏القطري لشؤون الدفاع اللواء الركن حمد بن علي العطية ووزير الدفاع ‏الفرنسي جون إيف لورديان ورئيس الأركان القطري اللواء الركن طيار ‏غانم بن شاهين الغانم .‏

وأفاد مساعد وزير الدولة لشئون الدفاع للشئون الفنية العميد مهندس ‏عبدالعزيز بن فلاح الدوسري الذي وقع العقد مع نائبة رئيس الشركة ‏الفرنسية باسكال سوريز أن " هذا المشروع سيوفر بنية تحتية ومعدات ‏اتصالات للأقمار الاصطناعية توفر وسائل اتصالات عالية السرية ‏والسعة، ما يعزز منظومة القيادة والسيطرة لدى القوات المسلحة ويوفر لها ‏وسائل الاتصالات في أي مكان"، ولفت إلى أن " ما يميز الاتصالات ‏عبر الأقمار الاصطناعية هو منطقة التغطية الواسعة التي يمكن توفير ‏الخدمة فيها". وأكد أن المشروع سيوفر مراكز تحكم وسيطرة ومحطات ‏اتصالات عبر الأقمار الصناعية للزوارق والآليات العسكرية والمواقع ‏الثابتة، وأنه يشتمل على التدريب ونقل التكنولوجيا والصيانة والضمان، ‏وشدد على " أن إطلاق قطر للأقمار الصناعية من خلال شركة "سهيل ‏سات" (في وقت سابق) وامتلاك القوات المسلحة وتشغيلها وإدارتها للجزء ‏العسكري في القمر الاصطناعي القطري عزز استخدام الاتصالات عبر ‏الأقمار الاصطناعية كوسيلة اتصالات مؤمنة ومعتمدة في القوات المسلحة.‏

‏ وأوضح مساعد وزير الدولة لشئون الدفاع للشئون الفنية العميد مهندس ‏عبدالعزيز بن فلاح الدوسري إلى أن اختيار مجموعة "تاليس" ‏الفرنسية لتنفيذ هذا المشروع تم بعد منافسة عالمية شاركت فيها شركات ‏عالمية معروفة في مجال الأقمار الاصطناعية، موضحا أن التجارب ‏الميدانية والاختبارات استمرت لمدة عام تقريبا، وأكد أن الشركة الفرنسية ‏‏ تتمتع بخبرة عالية في هذا المجال وتعتبر من أكبر الشركات العالمية في ‏الدفاع خاصة في مجال الإلكترونيات وأنظمة الاتصالات، مشيرا إلى أن ‏‏" التوقيع يأتي تتويجا لفترة من الإجراءات امتدت لما يزيد عن 16 شهرا، ‏شملت المناقصة وتقييم العروض والاختبارات الميدانية للمعدات الرئيسية، ‏وبذل فيها الضباط والمهندسون القائمون على التقييم جهودا جبارة للوصول ‏لهذه المرحلة. ‏

وقالت نائبة رئيس مجموعة تاليس" باسكال سوريز من جانبها إن توقيع ‏العقد مع القوات المسلحة القطرية يعد "فخرا للطرفين"، و إن التعاون بين ‏الجانبين يمتد لأكثر من 30 عاما، وأكدت أن "تاليس" تتمتع بخبرة كبيرة ‏في مجال حلول الأقمار الاصطناعية الأرضية، وأن لدى الشركة الكفاءات ‏الملائمة لتزويد القوات المسلحة القطرية بمثل هذه الأنظمة المتطورة، كما ‏رأت أن "الاتفاقية بمثابة فرصة جديدة لمواصلة هذا التعاون المثمر"، ‏وقالت إن الشركة الفرنسية توفر أنظمة متطورة للغاية للقوات المسلحة ‏الفرنسية، لافتة إلى أنها تعمل أيضا مع حلف شمال الأطلسي "ناتو"، ‏وأكدت أن القوات المسلحة القطرية ستحصل على أحدث ما وصلت إليه ‏التكنولوجيا في مجال المعدات وأجهزة اتصالات الأقمار الاصطناعية. ‏

‏"معرض ميليبول قطر 2014"‏

في غضون ذلك اجتمع رئيس الوزراء ووزير الداخلية القطري الشيخ عبد ‏الله بن ناصر آل ثاني مع وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف ، وجرى ‏البحث في دعم العلاقات الأمنية بين البلدين وتطويرها وفقا للمصادر، كما ‏تبادل الجانبان وجهات النظر حول قضايا إقليمية ودولية محل اهتمام متبادل ‏وفقا للمصادر.‏

وتشكل زيارة وزير الداخلية الفرنسي محطة مهمة في إطار العلاقات ‏الفرنسية القطرية، وسيشارك نظيره القطري غدا الاثنين افتتاح معرض ‏‏"ميليبول قطر 2014"، وهو معرض دولي يقام بالتناوب في باريس ‏والدوحة ، وتشارك في معرض الدوحة هذا العام 36 دولة وأكثر من مئتي ‏شركة عالمية متخصصة في إنتاج أحدث المعدات وأجهزة الأمن الداخلي. ‏ودرجت العادة أن يزور المعرض عدد من وزراء الداخلية في البلدان ‏الخليجية والبلدان العربية الأخرى ومسؤولون أمنيون من دول عدة. ‏

والمعرض فرصة تسمح لبعض الدول بإبرام عقود و صفقات مع شركات ‏عالمية منتجة للمعدات الأمنية بملايين الدولارات، ويعد المعرض عنوانا ‏للتعاون والشراكة القطرية الفرنسية في مجال الأمن الداخلي.‏

يشار إلى أن قطر ترتبط بعلاقات قوية مع فرنسا في مجالات سياسية ‏واقتصادية وثقافية وعسكرية، وتعد باريس المصدر الأهم لسلاح القوات ‏المسلحة القطرية، كما يتبادل الجانبان تدريبات مشتركة لقوات الجيش ‏والأمن في البلدين، وشهدت العلاقات التعليمية تطورا جديدا عشية زيارة ‏وزيري الدفاع والداخلية الفرنسيين للدوحة.‏

الطلبة القطريون و" جامعة السوربون"‏

‏ وكان النائب العام القطري الدكتور علي بن فطيس المري قد وقع قبل ‏أيام بصفته رئيس مجلس إدارة المدرسة القطرية الفرنسية (فولتير) اتفاق ‏تعاون مع جامعة السوربون باريس 1 ، وجاء إلحاقا لاتفاق تم توقيعه في ‏‏ 29 سبتمبر 2009 في مقر الجامعة ، ونص على تعزيز العلاقات ‏القطرية الفرنسية في مجالات التعليم والتعليم المستمر في العلوم القانونية ‏والعلوم الاقتصادية والعلوم الإدارية ، والآداب والعلوم الإنسانية ‏والاجتماعية. ‏

‏ واتفق الطرفان على تسهيل التحاق طلاب ثانوية المدرسة القطرية ‏الفرنسية فولتير بجامعة السوربون باريس 1 اعتبارا من العام الدراسي ‏‏2015-2016 ، وهذا يعني التزام جامعة السوربون بقبول طلاب ‏المدرسة القطرية الفرنسية (فولتير )الحاصلين على شهادة الثانوية الأدبية ‏وشهادة الثانوية في العلوم الاجتماعية والاقتصادية وشهادة الثانوية العلمية ‏للتسجيل في السنة الجامعية الأولى وبحدود عشرة طلاب من كل ‏تخصص.‏
‎ ‎
‏ ‏

الدوحة‎ ‎ـ "مونت كارلو الدولية " ـ محمد المكي أحمد

 

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن