تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بوركينا فاسو

بوركينا فاسو تعيد فتح حدودها البرية

رويترز

أعلن اللفتنانت كولونيل إسحاق زيدا رئيس النظام الانتقالي في بوركينا فاسو بوضوح، لممثلي المعارضة، أنه يتهيأ لإعادة العمل بالدستور، الذي كان قد علق نهاية الأسبوع. إلى ذلك أعلن زيدا، أنه أعيد فتح الحدود البرية، لاستئناف النشاط الاقتصادي، بعد إغلاق استمر ثلاثة أيام.

إعلان

إيزيس غريس

وبعد لقاء مع الدبلوماسيين في واغادوغو، أعلن: أن السلطة التنفيذية، ستكون برئاسة هيئة انتقالية مدنية، في إطار دستوري، تقودها شخصية تحظى بتوافق كل الأطراف. وأعرب عن أمله في أن يتم ذلك في أسرع وقت ممكن.

وكان الرئيس Blaise Compaoré ترك السلطة نهاية الأسبوع المنصرم، بعد يومين من تظاهرات ضخمة، ضد محاولته تعديل الدستور، بما يسمح له بالترشح للانتخابات الرئاسية القادمة.

وقد التقى زيدا الذي يواصل مشاوراته مع القوى السياسية، سفراء فرنسا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.
الاتحاد الإفريقي أمهل الجيش، في بوركينا فاسو، أسبوعين،لتسليم السلطة، إلى السلطات المدنية.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن