تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة الأمريكية ـ "الانتخابات النصفية"

انتخاب أول سيناتور إفريقي-أمريكي عن ولاية جنوبية منذ 1897

الصورة من رويترز

فاز السيناتور الجمهوري الأمريكي تيم سكوت بمقعد ولاية كاليفورنيا الجنوبية في مجلس الشيوخ بنتيجة انتخابات نصف الولاية ليكون بذلك أول أفريقي-أمريكي ينتخب في إحدى ولايات الجنوب منذ انتهاء مرحلة إعادة الإعمار عام 1897 التي أعقبت الحرب الأهلية الأمريكية (1861-1865).

إعلان

كان سكوت سيناتوراً وقت إجراء الانتخابات الأخيرة حيث تم تعيينه من قبل حاكم ولاية كاليفورنيا الجنوبية ليحل محل الجمهوري جيم ديمينت بعد تقاعد هذا الأخير عام 2013 وانتقاله ليشغل منصب رئيس لأحد مراكز الأبحاث ذات النزعة المحافظة.

شغلت كاليفورنيا الجنوبية موقعاً هاماً على المستويين العسكري والسياسي في تاريخ الحرب الأهلية بين شطري البلاد في الولايات المتحدة، وكان ممثلوها السياسيون وسكانها البيض من أشد المدافعين عن بقاء نظام العبودية منذ ما قبل بدء الحرب التي انطلقت شرارتها الأولى من إحدى أكبر مدن الولاية (تشارلستون).

سكوت هو واحد من اثنين من الأمريكيين من أصل أفريقي حالياً في مجلس الشيوخ، إلى جانب الديمقراطي كوري بوكر عن ولاية نيوجيرسي، وأول جمهوري أسود يدخل المجلس منذ سبعينات القرن الماضي بعد السيناتور إدوارد بروك عن ولاية ماساتشوستس، كما يعتبر سابع أمريكي من أصل إفريقي ينتخب لعضوية مجلس الشيوخ.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن