تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مصر

النائب العام يقرر الطعن بحكم براءة الرئيس الأسبق حسني مبارك

الصورة من رويترز

أعلنت النيابة العامة المصرية في بيان رسمي اليوم الثلاثاء قرارها الطعن أمام محكمة النقض بحكم البراءة المثير للجدل بحق الرئيس الأسبق حسني مبارك، الصادر السبت الماضي عن محكمة جنايات القاهرة، والذي أسقط التهم بقتل متظاهرين وبالفساد عن مبارك ونجليه ووزير داخليته حبيب العادلي وستة من معاوني هذا الأخير.

إعلان

وأفاد البيان أن النائب العام المصري هشام بركات "أمر باتخاذ إجراءات الطعن على هذا الحكم (ضد مبارك وبقية المتهمين) وإعداد مذكرة الأسباب فوراً وعرضها عليه لإيداعها محكمة النقض" وهي المحكمة العليا في القضايا الجنائية في مصر.

وأكد انه "انطلاقا من أداء النيابة العامة لدورها (..) وبصفتها الأحرص على تحقيق مصالح المجتمع المصري في حيادية ونزاهة وفقا للقانون ودون تأثر لما تتنازع فيه التيارات السياسية المختلفة، فقد سبق أن كلف النائب العام فريقا بدراسة أسباب الحكم (بتبرئة مبارك وبقية المتهمين )وكشفت نتائج هذه الدراسة عن عوار قانوني شاب الحكم".

سبق لمحكمة النقض أن ألغت الحكم الأول الذي صدر في هذه القضية في حزيران-يونيو 2012 وقضى بالسجن المؤبد لمبارك، وقررت إعادة المحاكمة أمام هيئة قضائية جديدة.

وأمام المحكمة الآن خياران: إما تأييد الحكم أو إلغاءه. ووفقا للقواعد القانونية في مصر، فان محكمة النقض إذا ألغت للمرة الثانية حكما في نفس القضية تصبح ملزمة بأن تنظر بنفسها موضوع الدعوى للفصل فيها.

وفي محاولة امتصاص غضب الرأي العام المصري بسبب هذا الحكم، الذي رأى فيه كثيرون مؤشرا لعودة نظام مبارك بقوة، أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي بيانا مساء الأحد الماضي يؤكد أن مصر "لا يمكن أن تعود إلى الوراء" وكلف لجنة قانونية بإعداد تعديل تشريعي حتى لا تسقط اتهامات الفساد المالي للموظفين العموميين بالتقادم أثناء وجودهم في وظائفهم.

وكانت المحكمة قد أسقطت السبت الماضي اتهامات بالفساد المالي لمبارك استنادا الى القانون الحالي الذي يقضي بان تسقط هذه الجرائم بالتقادم "بعد عشر سنوات من وقوعها".

وأفادت وسائل الإعلام المصرية أن اللجنة تعد تعديلا يقضي بأن لا تسقط جرائم الفساد المالي المنسوبة للموظفين العموميين إلا "بعد عشر سنوات من تركهم وظائفهم" أياً كان تاريخ وقوع هذه الجرائم.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.