تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا ـ منظمة الغذاء العالمي

برنامج الأغذية العالمي سيواصل مؤقتا تقديم المساعدات للاجئين السوريين

طفل في أحد خيام اللاجئين في مخيم للنازحين شمال مدينة حمص (الصورة عن رويترز)
نص : فراس حسن
3 دقائق

في آخر تطورات أزمة للاجئين السوريين أعلن برنامج الأغذية العالمي اليوم أنه سيتمكن مؤقتا من مواصلة تقديم مساعداته للاجئين بعد أن تلقى خلال الساعات الـ 24 الأخيرة هبات بلغت 21.5 مليون دولار.

إعلان

بحصول برنامج الأغذية العالم على هذا المبلغ سيؤجل البرنامج تعليقه للمساعدات الغذائية لـ 1.7 مليون لاجئ سوري الذي أعلن عنه يوم الإثنين الماضي، هذا التعليق الذي أعلن عنه يوم وصفه رئيس الائتلاف الوطني السوري هادي البحرة خلال مؤتمر صحفي في وقت سابق من اليوم في كوبنهاغن بـ "أنه أقرب إلى أمر بالإعدام" بتوقيع الأسرة الدولية.

خصوصا أن "ستين بالمئة من هؤلاء نساء وأطفال" حسب البحرة الذي أضاف "نحن كسوريين لا نفهم كيف يمكن للأسرة الدولية أن تترك 1,7 مليون شخص يموتون جوعا أمام أعينها".

وكان برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة قد أعلن الاثنين عن تعليقه لبرنامج المساعدات الغذائية للاجئين السوريين الذين يعيشون في ظروف بائسة في الأردن ولبنان وتركيا والعراق ومصر بسبب نقص الأموال. وأطلق حملة تبرعات عبر شبكة التواصل الاجتماعي لجمع مبلغ 64 مليون دولار وهو مبلغ ضروري حسب المنظمة الدولية لاستئناف المساعدة الغذائية لهؤلاء اللاجئين بأسرع وقت ممكن. حيث قالت مديرة برنامج الأغذية أرثرين كوزان في بيان "إن كل دولار يمكن إن يصنع فرقا. نقول للناس بالنسبة لكم هو دولار لكن بالنسبة لهم إنها مسالة بقاء" وأضافت "نعلم أن الناس متأثرون ونطلب منهم أن يظهروا ذلك".

ويذكر أن المنظمة الدولية تعاني من نقص حاد بالأموال لتلبية احتياجات اللاجئين السوريين والعراقيين رغم إعلان وزير الخارجية الأمريكي في في أيلول ـ سبتمبر عن قرار الحكومة الأمريكية تقديم مبلغ 500 مليون دولار، لمساعدة المتضررين من الحرب في سوريا استجابة لأكبر نداء توجهت به الأمم المتحدة حتى الآن بشأن سوريا، طلبت من خلاله ستة بلايين دولار كمساهمات للتخفيف من آثار مأساة ذات أبعاد تاريخية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.