تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مصر

3 سنوات سجن لأحمد دومة لإدانته بـ"إهانة المحكمة"

سبق لدومة أن حُكم بالسجن 6 أشهر بتهمة "إهانة الرئيس" السابق محمد مرسي في حزيران 2013 / القاهرة (الصورة من رويترز)
3 دقائق

أصدرت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة حكما بالسجن لمدة 3 سنوات على الناشط أحمد دومة وغرامة قيمتها 10 آلاف جنيه، بتهمة إهانة المحكمة خلال نظر وقائع قضية "أحداث مجلس الوزراء".

إعلان

وكان قاضى الجلسة المستشار محمد ناجى شحاتة قد طلب بإخراج دومة من قفص الاتهام، حيث أعلن دومة للمحكمة أنه يمثل نفسه في الدعوى ابعد انسحاب أعضاء هيئة الدفاع عن استكمال الترافع بالدعوى، بسبب الضغوط التي تعرضوا لها بتحويل عدد من المحامين إلى النيابة، وشدد دومة، في الوقت ذاته، على عدم ثقته بأي محام منتدب من قبل النقابة، إلى جانب رفضه القاطع لترافع محامين منتدبين عنه بالقضية.

تصاعدت حدة الأزمة عندما سأل دومة المستشار محمد ناجى شحاتة قاضى الجلسة عن حقيقة حسابه على الفيسبوك والذي تناولته شبكات التواصل الاجتماعي مؤخرا، نظراً لما ورد به من آراء سياسية مناهضة لعدد من الرموز السياسية على الساحة المصرية عقب ثورة 25 يناير، وعقب المستشار محمد ناجى شحاتة قائلاً لدومة "يخصك في إيه؟ الفيسبوك ده للناس اللي تعرفهم"، ليرد دومة بدوره قائلاً: "أعظم الناس في العالم لديهم حسابات على الفيسبوك".

وانتقل دومة عقب ذلك إلى القول إن المحكمة قامت بتحويل عدد من أعضاء هيئة الدفاع إلى النيابة للضغط عليهم وتهديدهم بهدف منعهم من استكمال الترافع، وهو ما اعتبرته المحكمة بمثابة إهانة لها.

الناشط أحمد دومة هو أحد الرموز الشبابية لثورة 25 يناير 2011 ويواجه في هذه القضية مع 268 شخصا تهم " التجمهر وحيازة أسلحة بيضاء ومولوتوف والتعدي على أفراد من القوات المسلحة والشرطة وحرق المجمع العلمي والاعتداء على مبان حكومية أخرى، منها مقر مجلس الوزراء ومجلسي الشعب".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.