تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إسبانيا ـ تنظيم "الدولة الإسلامية"

توقيف عناصر في شبكة تجنيد نساء للقتال في تنظيم "الدولة الإسلامية"

الصورة من فيسبوك
نص : فراس حسن
2 دقائق

أعلنت وزارة الداخلية الاسبانية في بيان لها أنها اعتقلت أشخاص في أسبانيا والمغرب بالتعاون مع أجهزة الأمن المغربية في إطار تحقيق حول تجنيد نساء لإرسالهن إلى سوريا والعراق للانضمام إلى تنظيم "الدولة الإسلامية".

إعلان

تم اعتقال أربع نساء إحداهن قاصر وثلاثة رجال في برشلونة وجيبي سبتة ومليلية الواقعين تحت السيادة الأسبانية وكذلك في مدينة الفنيدق المغربية على مسافة كيلومترين من سبتة بحسب ما أفاد بيان الوزارة الأسبانية.

وجميع الموقوفين حسب البيان متهمون بأنهم عناصر في شبكة لتجنيد نساء وإرسالهن إلى جبهات القتال في سوريا والعراق في تنظيم "الدولة الإسلامية".

وجاء في بيان الشرطة الأسبانية أنها تلقت 15 بلاغاً عن اختفاء أشخاص قدمتها عائلات من سبتة وبين الذين اختفوا ستة مغاربة وامرأتان إحداهما قاصر.

ويذكر أن أغلب الجهاديين الأسبان يتحدرون من جيبي سبتة ومليلية المغربيين الواقعين تحت السيادة الأسبانية.

وحسب السفير الاسباني في العراق يوجد حوالي مئة اسباني انضموا إلى صفوف "ميليشيات جهادية" في مناطق النزاع في العراق وسوريا. ورغم أن الرقم منخفضا مقارنة مع مئات الجهاديين الفرنسيين والبريطانيين والألمان إلا أنه يثير قلق مدريد.

وحسب تقرير نشرته صحيفة "الديلي ميل" البريطانية في 29 نوفمبر ـ تشرين الثاني الماضي، يوجد كتيبتين نسائيتين في صفوف مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" "داعش" أطلق عليهما اسمي "الخنساء" و"أم الريان"، يشترط أن تكون المنتسبات إلى الكتيبتين من "النساء العازبات بين عمر 18 و25 سنة. ومهمة المقاتلات النساء بالدرجة الأولى إقامة حواجز لتفتيش النساء بالإضافة إلى الكشف عن الرجال المتنكرين بزي نسائي في حال حدثت.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.