تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا - اعتداء "شارلي إيبدو"

مسلمو فرنسا في الصف الأمامي لمواجهة الإرهاب

فيسبوك

عقب الاعتداء الإرهابي الذي أستهدف صحيفة " شارلي ايبدو" لم يتوانى ممثلو مسلمي فرنسا في توحيد مواقفهم حيال هذا العمل الإرهابي.

إعلان

أئمة كل مساجد فرنسا وجهوا دعوة إلى كافة مسلمي فرنسا لإدانة أعمال العنف و الإرهاب بأشد الحزم" أثناء خطبة الجمعة ردا على هذا الاعتداء الدامي .
المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية وهو الهيئة التي تمثل مسلمي فرنسا، وكذلك اتحاد منظمات مسلمي فرنسا (المقرب من الإخوان المسلمين) دعا "المواطنين المسلمين إلى المشاركة بكثافة في التجمع الوطني" المقرر يوم الأحد المقبل في العاصمة الفرنسية باريس.
ودعا المجلس في بيان وزع على الصحافة عقب لقاء بين المسؤولين الدينيين في جامع باريس الكبير حيث وقفوا دقيقة صمت ترحما على أرواح ضحايا الاعتداء الدامي دعا المسلمين بهذه المناسبة إلى "تأكيد رغبتهم في العيش المشترك في سلام واحترام قيم الجمهورية".

رئيس المرصد الوطني لمكافحة معاداة الإسلام عبد الله زكري أعرب عن "القلق من ارتكاب أعمال عنف بحق المسلمين " جاء هذا التصريح في أعقاب الإعلان عن تعرض عدة أماكن عبادة للمسلمين إلى رصاص ورشق بأغراض أخرى مساء أمس في مان (غرب) وبور لا نوفيل (جنوب) وفيلفرانش سور سون (وسط شرق فرنسا .و وقعت هذه السلسلة من الأعمال الإجرامية غداة اخطر اعتداء تعرضت له فرنسا منذ خمسين سنة, و أسفر عن سقوط 12 قتيلا من , بينهم ثمانية صحافيين من مجلة شارلي "ابدو" و عنصران من الشرطة وتلته عملية مطاردة شديدة في فرنسا بحثا عن اخوين معرفين لدى الشرطة الفرنسية و يشتبه في أنهما من ارتكب الاعتداء.

و أدان وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف "بأشد العبارات أعمال العنف أو التدنيس" التي تعرضت لها مساجد في فرنسا بعد الهجوم الدامي على صحيفة شارلي ايبدو.
وصرح كازنوف للصحافيين "لن نسمح بأي عمل أو تهديد يطال دور عبادة كما لن نسمح بأي عمل عدواني ضد فرنسيين على خلفية أصولهم أو ديانتهم. فليعلم كل الذين يرتكبون
مثل هذه الأعمال أنهم سيلاحقون ويعتقلون ويعاقبون أيضا".
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.