مصر

أمل علم الدين تطلب لقاء السيسي للإفراج عن محمد فهمي

فيسبوك
إعداد : مونت كارلو الدولية

طالبت المحامية والحقوقية الدولية أمل علم الدين مقابلة رئيس الجمهورية المصري عبد الفتاح السيسي أو أحد مسئولى الحكومة التي يترأسها إبراهيم محلب لمناقشة الإفراج عن صحافي الجزيرة محمد فهمي الذي قالت أسرته إنه اضطر إلى التنازل عن الجنسية المصرية حتى تسمح السلطات المصرية بالإفراج عنه وترحيله.

إعلان

هجيرة بن عدة

و قالت أمل علم الدين في رسالة بعثت بها إلى الرئيس السيسي وإلى وزير الخارجية سامح شكرى، بعد أن أعلنت أنها ستتولى الدفاع عن محمد فهمي أحد صحافيي قناة "الجزيرة" الناطقة بالإنجليزية والمحبوسين في مصر منذ نهاية عام 2013 ، "إنني أكتب بصفتي محامية للسيد محمد فهمي من أجل أن أطلب لقاء معكم أو مع مسؤولين تختارونهم في أسرع وقت ممكن لمناقشة المرحلة التي وصلت لها القضية الخاصة بموكلي ".

والملاحظ أن صحافيي قناة " الجزيرة" المعتقلين منذ نهاية عام 2013 متهمون بنشر أنباء كاذبة ودعم جماعة الإخوان المسلمين التي حظرتها السلطات المصرية ووضعتها في قائمة " المنظمات الإرهابية".

و بحسب علم الدين، فإن مسؤولين حكوميين مصريين كانوا قد أبلغوا محامى محمد فهمي المصري بعيد الإفراج عن الصحافي الأسترالي "بيتر جريست" في 1 فبراير/شباط الجاري و ترحيله إلى بلاده أنه سيتم الإفراج عن فهمي قريبا ".

و أضافت تقول إنه على الرغم من هذه التأكيدات، فإن فهمي لا يزال سجينا في مصر، ولذلك " فإنني أعتزم زيارة القاهرة في المستقبل القريب لمقابلة السيد فهمي ومناقشة فرص إطلاق سراحه. وسأكون ممتنة لكم إذا ما أكدتم تلقيكم هذه الرسالة وأبلغتموني في أقرب وقت ممكن بالوقت المتاح لمناقشة الأمور الواردة في هذه الرسالة معكم أو مع أحد أعضاء إدارتكم".

و كانت علم الدين قد أعلنت أنها درست ملف قضية فهمي، كما أنها اطلعت على تقارير مراقبي المحاكمة الذين حضروا جميع جلساتها.كما أنها قرأت نص حكم المحكمة الذي قضى بسجن موكلها وزميليه من قناة "الجزيرة" الناطقة باللغة الإنجليزية لمُددٍ تصل إلى عشر سنوات.

من جانب آخر، قال محام يوم الأحد إن السلطات المصرية حددت 12 فبراير/ شباط الحالي موعدا لبدء إعادة محاكمة اثنين من صحافيي شبكة "الجزيرة الإخبارية" المحتجزين لديها.
 

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن