تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الدانمارك ـ إرهاب

الدانمارك: قتيل وجرحى في اعتداء استهدف اجتماعا حول الإسلام

رويترز

أعلنت وسائل الإعلام الدانماركية أن عشرات الطلقات النارية استهدفت مبنى دار الثقافة في كوبنهاغن حيث كان يعقد السبت لقاء حول الإسلام وحرية التعبير بحضور السفير الفرنسي في الدانمارك فرانسوا زيمراي ورسام الكاريكاتير عن النبي محمد لارس فيلكس.

إعلان

هجيرة بن عدة

وقد أدى الحادث بحسب الشرطة الدانماركية إلى مقتل شخص لم تحدد هويته بعد بالإضافة إلى جرح ثلاثة شرطيين كانوا يحاولون حماية المكان.

وفي اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس، أعلن السفير الفرنسي عندما كان لا يزال في المكان أن الأعيرة النارية أطلقت عليهم من خارج القاعة، وأن هذا العمل يشبه ما تعرضت له مجلة "شارلي ايبدو" الفرنسية باستثناء أن المهاجمين لم ينجحوا في الدخول إلى قاعة الاجتماع.

وكان رسام الكاريكاتور السويدي لارس فيلكس الذي يتنقل تحت حماية أمنية منذ أن رسم رسوما عن النبي محمد عام 2007 موجودا في الاجتماع.

و مباشرة بعد الحادث، أدان وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس "بأشد العبارات" "الهجوم الإرهابي الذي استهدف اجتماعا عاما في كوبنهاغن، والذي حضره سفير فرنسا في الدانمارك"معلنا عن وقوف فرنسا جنبا إلى جنب مع السلطات والشعب الدانماركيين في مكافحة الإرهاب.

و أعلن وزير الداخلية برنار كازنوف من جهته أنه سيتوجه في أقرب وقت ممكن إلى كوبنهاغن.

و قد أعلنت الشرطة الدانماركية على حسابها عبر "تويتر" أن السيارة التي استقلها المنفذون المفترضون لإطلاق النار في كوبنهاغن عثر عليها على مقربة من مركز الهجوم فارغة.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن