تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الأرجنتين

توجيه الاتهام رسميا لرئيسة الأرجنتين في قضية تفجير مركز يهودي

الرئيسة الأرجنتينية كريستيينا كيرشنر

وجهت التهمة رسميا يوم 14 شباط ـ فبراير الجاري، إلى رئيسة الأرجنتين كريستينا كيرشنر بالتدخل لمنع محاكمة مسؤولين إيرانيين مشبوهين في قضية تفجير مركز يهودي في بوينوس آيرس في 1994.

إعلان

رلى أبي حيدر

التهمة وُجهت إلى الرئيسة الأرجنتينية بموجب محضر أعده المدعي ألبرتو نيسمان قبل وفاته.

وكان نيسمان، المسؤول عن ملف المركز اليهودي منذ عام 2004 كان قد وُجد ميتا بطلقة في الرأس في شقته في بوينس آيرس الشهر الماضي.

العناصر الأولية للتحقيق تحدثت عن حصول انتحار، لكن الشعب الأرجنتيني لم يصدق هذه الفرضية خصوصا أن هذا القاضي كان يؤكد أن السلطة قد أعدت خطة لحماية إيران من الملاحقات القضائية في الأرجنتين، وأن الجمهورية الإسلامية أمرت بالاعتداء على المركز اليهودي، وأن عناصر من حزب الله اللبناني فجروا المبنى الذي كان يضم أبرز المؤسسات اليهودية في الأرجنتين.

وقبل كيرشنر التي تتولى الحكم منذ 2007 وجهت إلى الرئيس الأسبق كارلوس منعم تهمة عرقلة التحقيق في التسعينات حول الاعتداء على المركز اليهودي

علما أن ملابسات الاعتداء الذي أسفر عن سقوط خمسة وثمانين قتيلا وأكثر من ثلاثمائة جريح لم تتضح بعد
بعد عشرين عاما على وقوعه.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن