تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مالي

خمسة قتلى في باماكو بينهم فرنسي وبلجيكي

الأمن المالي يضرب طوقا حول المطعم مكان عملية إطلاق النار (المصدر: رويترز)

قتل خمسة أشخاص بينهم فرنسي وبلجيكي يعمل للاتحاد الأوروبي ومواطن أوروبي أخر لم تحدد هويته في هجوم استهدف ليلا مطعما في شارع مكتظ في باماكو عاصمة مالي.

إعلان

مصادر أمنية أعلنت انه تم توقيف مشبوهين في هذا الحادث ،لم تحدد هويتهما ولا جنسيتهما ولكنها أوضحت أنهما "قدما معلومات مهمة" إلى المحققين.
في حين أعلنت الشرطة المالية أن مسلحا واحدا على الأقل دخل بعيد منتصف ليل الجمعة السبت إلى مطعم لاتيراس الذي يرتاده عادة الأجانب وفتح النار.
صحيفة لوكومبا المالية كتبت على موقعها الالكتروني أن امرأة ورجلا أطلقا النار من أسلحة من العيار الثقيل بينما كان مهاجم ثالث يحرس مدخل المطعم.الصحيفة نقلت عن شهود ان المسحين فروا على متن سيارتين واحدة مرسيدس واخرى بي.ام .دبليو
لكن لم يتم التحقق من هذه المعلومات بعد.

الرئيس الفرنسي فرنسوا هولا ند وصف الحادث بأنه "اعتداء جبان"و سيجري مباحثات اليوم مع الرئيس المالي ابراهيم ابو بكر كيتا "ليعرض عليه مساعدة فرنسا. ووزير الخارجية البلجيكي اكد ان بلاده ستفعل ما بوسعها لمساعدة السلطات المالية على إعادة الهدؤ.

وزارة الخارجية الفرنسي أن "عمليات التعرف على الجثث جارية"، موضحة انه "ليس هناك أي فرنسي بين الجرحى لكن التحقق من ذلك جار".
كما دعت السفارة الفرنسية في باماكو الفرنسيين في المدينة الى توخي الحذر.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.