فرنسا

غالبية الفرنسيين يرغبون في أن يعتزل جان ماري لوبين العمل السياسي

جان ماري لوبين مؤسس حزب "الجبهة الوطنية" وابنته ماري خلف (المصدر: رويترز)

في آخر استطلاعات الرأي الفرنسية حول الجدل الجديد في صفوف حزب " الجبهة الوطنية " اليميني المتطرف حول ما تسميه الصحافة الفرنسية " معارك آل لوبين لزعامة حزب "الجبهة الوطنية ، يرى 91 في المائة من أفراد العينة المستجوبة والذين لا ينتمون إلى هذا الحزب أنه يتعين على جان ماري لوبين مؤسسه ورئيسه الفخري حاليا والبالغ من العمر 86 عاما اعتزال العمل السياسي. أما المتعاطفون مع الحزب فإنهم يقفون الموقف ذاته ولكن بنسبة 87 في المائة.

إعلان

وقد أجري الاستطلاع يومي التاسع والعاشر من شهر نيسان-أبريل الجاري وشمل عينة تتكون من ألف وسبعة أشخاص تفوق سنهم الثامنة عشرة.

ويقول 56 في المائة من الفرنسيين الذين تم استجوابهم في هذا الإطار إن إمكانية طرد مؤسس حزب " الجبهة الوطنية" اليميني المتطرف من الحزب من شأنه تحسين صورة الحزب لدى الرأي العام بينما يرى 4 في المائة منهم أن هذه الإمكانية من شأنها التسبب في الإساءة إلى صورة الحزب.

وكانت مارين لوبين رئيسة حزب " الجبهة الوطنية" وابنة جان ماري لوبين مؤسس الحزب قد دعت مؤخرا والدها لاعتزال العمل السياسي بعد تصريحات أدلى بها في سياق حديث صحافي لأسبوعية " ريفارول" الفرنسية المتطرفة قلل فيها مجددا من شأن خطورة غرف الغاز التي كان النظام النازي يستخدمها في ألمانيا خلال الحرب العالمية الثانية لمحاولة إبادة اليهود. ودافع لوبين في هذه التصريحات عن الجنرال الفرنسي فيليب بيتان الذي تعاون مع ألمانيا النازية آنذاك .

ووصفت مارين لوبين هذه التصريحات بأنها " استفزازية " وبأنها تشكل " انتحارا سياسيا " بالنسبة إلى والدها ووسيلة لنسف كل الجهود التي تقوم بها منذ أن تولت رئاسة الحزب عام 2011 لتخليصه من الصورة السيئة التي كانت محمولة عنه لدى شرائح كثيرة في المجتمع الفرنسي والتي كانت تصنفه في مصاف الأحزاب العنصرية والمعادية للسامية. وقالت مارين لوبين أيضا إن تصريحات والدها " المستفزة" أصبحت تشكل خطرا على طموحها في أن يصبح الحزب بديلا عن الأحزاب التقليدية اليمينية واليسارية الفرنسية .

وقررت مارين لوبين إطلاق " إجراء تأديبي" بحق والدها . وهذا يعني أنه مضطر إلى المثول أمام المكتب التنفيذي لتابع للحزب في نهاية شهر نيسان –أبريل الجاري حتى يتم البت في علاقته المستقبلية مع الحزب.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن