ملاكمة

مباراة القرن بين مايويذز وباكياو وغنائم بالملايين

فيسبوك
إعداد : مونت كارلو الدولية

عشاق الفن النبيل على موعد مع "مباراة القرن" التي ستحتضنها حلبة لاس فيغاس الأمريكية بين الملاكم الأمريكي فلويد مايويذز جونيور والفلبيني ماني باكياو، مساء اليوم السبت 02 مايو 2015.

إعلان

الإثارة غذاها انتظار دام خمسة أعوام، إذ بدت المواجهة بين هذين البطلين مستحيلة بسبب الاتهامات المتبادلة بينهما والمنافسة الشديدة بين متعهدي المقابلات وأصحاب حقوق النقل التليفزيوني.

كما غذاها سجل الملاكمين الحافل بالانتصارات، فهما حققا لوحدهما 20 لقبا عالميا وأكثر من 100 انتصار، علاوة على أن الغنائم المالية لهذا اللقاء ستفوق بكثير 300 مليون دولار.

المعركة الكلامية بين الملاكمين الفذين بدأت منذ فترة طويلة. فالأمريكي يردد القول لخصمه:" أنا خلقت للفوز"، فيما يرد الفلبيني قائلا:" أنا احتفظ بغريزة القتل".

والملاكمان مختلفان في كل شيء. الفلبيني ماني باكياو خرج من دائرة الفقر بفضل الملاكمة وهو نائب في البرلمان وداعية مسيحي ومدرب ولاعب كرة سلة وراع لماركات متعددة ويحلم بان يصبح كاهنا ويبني كنيسة في مسقط رأسه.

أما الأمريكي فلويد مايويذز جونيور فلديه كل شروط الميلونير الثري نظرا إلى ما يملكه من الحلي الذهبية والفيلات الفخمة في شتى أرجاء الولايات المتحدة، إضافة إلى المرائب المليئة بالسيارات الفاخرة.

شب مايويذر جونيور في الفقر وعاش حياة متأرجحة بين والده فلويد سينيور الملاكم الذي نازل يوما شوغار راي ليونارد، وأمه ديبورا التي كانت تتعاطى الهيرويين.

ولم يكن حسن السيرة والسلوك اذ عنف وضرب صديقاته القديمات، بعضهن أمهات أطفال، واتهم عدة مرات بالعنف الزوجي وأمضى 90 يوما في السجن عام 2012.
 

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن