تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إيران ـ العراق

إيران تتشاور مع العراق بعد سقوط الرمادي

وصول نازحين سنة فارين من العنف في مدينة الرمادي إلى مشارف بغداد، 17 مايو 2015
وصول نازحين سنة فارين من العنف في مدينة الرمادي إلى مشارف بغداد، 17 مايو 2015 ( الصورة من رويترز)
2 دقائق

أجري وزير الدفاع الإيراني حسين دهقان محادثات في بغداد تتعلق بتطور الأوضاع الميدانية في العراق وخصوصا في مدينة الرمادي التي يسيطر مقاتلو الدولة الإسلامية على أجزاء كبيرة منها .

إعلان

 مسؤول في وزارة الدفاع العراقية أوضح أن دهقان يزور العراق بناء على موعد سابق في إطار "اجتماعات التشاور" مع نظيره العراقي خالد العبيدي، هذا فيما بدأت فصائل مسلحة عراقية شيعية إرسال تعزيزات من عناصرها إلى محافظة الانبار في غرب العراق .

تعتبر السيطرة على الرمادي ابرز تقدم للتنظيم في العراق منذ هجومه الكاسح في البلاد في حزيران/يونيو 2014، ونكسة لحكومة حيدر العبادي الذي أعلن في نيسان/أبريل أن "المعركة القادمة" لقواته ستكون استعادة الأنبار .وباتت الرمادي الواقعة على بعد 100كلم غرب بغداد ثاني مركز محافظة تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية، بعد الموصل، مركز محافظة نينوى، أولى المناطق التي سقطت في وجه الهجوم الجهادي قبل نحو عام.
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.