فرنسا, اعتداء, تحقيق

سالبو أمير سعودي في قبضة الشرطة الفرنسية

موكب الأمير عبد العزيز بن فهد
موكب الأمير عبد العزيز بن فهد ( الصورة من فرانس24)

أوقفت الشرطة الفرنسية تسعة أشخاص رهن التحقيق في عملية سطو مسلح استهدفت موكب اصغر أبناء الملك فهد بن عبد العزيز في آب/أغسطس في باريس.

إعلان
 
تاريخ عملية  السطو يعود إلى الصيف حين كان موكب الأمير عبد العزيز بن فهد يتوجه من فندق جورج الخامس الفخم على جادة الشانزلزيه إلى مطار لوبورجيه المخصص للرحلات الخاصة والواقع على مسافة 15 كلم شمال باريس.حينها تعرض الموكب الذي كان يضم عشر سيارات لهجوم من رجال ملثمين ومسلحين بمسدسات، قاموا بتطويق الموكب وسلبوا حقائب تحتوي على مبلغ مالي ضخم أعلن رسميا انه 250 ألف يورو ولكن معلومات أخرى تحدثت عن ضعفي المبلغ المذكور .
 
والأمير عبد العزيز بن فهد رجل أعمال ثري ووزير سابق يعرف عنه انه يحب اللهو والنساء والترف وعند وقوع عملية السطو كان ينتظر بقية أعضاء الموكب في مطار لوبورجيه الباريسي بحسب مصدر مطلع على الملف.
 
كذلك سارت فرضيات عدة عن هوية رجال العصابة الذين قالت الشرطة أنهم أوقفوا في منطقة باريس ويبدو أنهم كانوا على اطلاع جيد على خط سير الموكب وعلى كمية المال والوثائق الدبلوماسية التي ينقلها، قالت الشرطة أنهم أوقفوا في منطقة باريس.

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن