تخطي إلى المحتوى الرئيسي
برشلونة - يوفنتوس

يوفنتوس الإيطالي يوجه تحذيرا شديد اللهجة إلى نادي برشلونة

مدرب يوفنتوس اليغري يرفع كأس إيطاليا بصحبة اللاعب غوغبا ( رويترز 21-05-2015)

وجه يوفنتوس الإيطالي تحذيرا شديد اللهجة إلى نادي برشلونة الاسباني بعد تتويجه أمس الأربعاء بلقب بطل كأس إيطاليا للمرة الأولى منذ 20 عاما بفوزه في المباراة النهائية على فريق لاتسيو 2-1 بعد التمديد.

إعلان
 
"لقد فزنا بها - أي الكأس- للمرة العاشرة تحت نجوم روما". هذا ما كتبه مدرب يوفنتوس ماسيميليانو اليغري في صفحته على موقع "تويتر" بعد فوز فريقه، الذي يطلق عليه أيضا اسم "السيدة العجوز"، على لاتسيو في الملعب الاولمبي في روما، رافعا الكأس للمرة الأولى منذ 1995
         
تابع المدرب اليغري، الذي حقق نجاحا ملفتا في موسمه الأول مع يوفنتوس المتوج بثنائية الدوري والكأس وهو الآن في موعد مع الثلاثية في حال فوزه على برشلونة في نهائي دوري أبطال أوروبا، قائلا: "سنضع على قميصنا نجمة أخرى لا يحملها إي فريق آخر. فريق يوفنتوس هذا يتمتع بالشخصية!".
         
أما عن مجريات مباراة الأمس فقد تقدم فيها فريق لاتسيو باكرا عبر مدافعه الروماني ستيفان رادو في الدقيقة 4، ثم عادل يوفنتوس بسرعة من خلال مدافعه جورجيو كييليني في الدقيقة 11 قبل أن يحسم البديل اليساندرو ماتري اللقب في الشوط الإضافي الأول في الدقيقة 97.
         
انفرد يوفنتوس بالرقم القياسي في الإحراز على كأس ايطاليا لكرة القدم إذ توج ب 10 ألقاب، مقابل 9 ألقاب لروما أمام انتر ميلان  الذي أحرز7 ألقاب ولاتسيو وفيورنتينا 6 ألقاب لكل منهما.
                
ولم تكن مباراة الأمس استعراضية أو مثيرة، لكن فريق اليغري حقق المطلوب بواقعية خصوصا في ظل غياب قائده الحارس جانلويجي بوفون وكلاوديو ماركيزيو وبطل الدور نصف النهائي لدوري الأبطال الاسباني الفارو موراتا.
         
السؤال الذي يطرح نفسه الآن: هل بإمكان يوفنتوس الإيطالي الوقوف في وجه الترسانة الهجومية لبرشلونة بقيادة الثلاثي الضارب الأرجنتيني ليونيل ميس والاوروغوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار
         
الجواب سيكون في السادس من حزيران/ يونيو المقبل عندما يستضيف الملعب الاولمبي في العاصمة الألمانية برلين المباراة النهائية الأولى لبطل ايطاليا منذ 2003.
         

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.