تخطي إلى المحتوى الرئيسي
منظمة الأغذية والزراعة ( الفاو), الجوع

تقلص عدد الجائعين في العالم لأول مرة منذ ربع قرن دون عتبة 800 مليون

المجاعة في كينيا عام 2011 بسبب الجفاف الذي ضرب القرن الإفريقي
المجاعة في كينيا عام 2011 بسبب الجفاف الذي ضرب القرن الإفريقي ( الصورة من France24)

تراجع عدد الأشخاص الذين يعانون الجوع في العالم للمرة الأولى دون عتبة ال800 مليون شخص، أي بانخفاض تقارب نسبته الربع في حوالي 25 عاما بحسب منظمة الأغذية والزراعة (فاو). وأوردت المنظمة الدولية في تقرير نشرته يوم 27 مايو-الجاري أن عدد الذين لا يزالون يعانون نقصا في التغذية في العالم بنحو 795 مليونا، أي بتراجع 167 مليون شخص خلال العقد الماضي، إذ كان عددهم مليار شخص بين 1990 و1992 مع تقدم مسجل خصوصا في آسيا وأمريكا اللاتينية ودول الكاريبي.

إعلان

 لكن دول أفريقيا جنوب الصحراء لا تزال في مرحلة الخطر على صعيد هذه الآفة، ذلك أن ربع سكانها (23,2 %) يعانون من  نقص التغذية.وأشارت المنظمة أيضا إلى أن نصف البلدان النامية (72 على 129) حققت هدف الألفية المحدد سنة  2000  في  نيويورك والرامي إلى تقليص نسبة الجوع في العالم إلى النصف في خلال 15 عاما. كما أن بعض هذه البلدان اقتربت كثيرا من بلوغ هذا الهدف وفق منظمة الأغذية والزراعة العالمية .

ولفتت المنظمة إلى أن العدد الإجمالي للأشخاص الذين يعانون الجوع في العالم تراجع بواقع 167 مليونا خلال العقد الماضي  على رغم الازدياد المتواصل في عدد السكان مع 1,9 مليار شخص إضافي في العالم منذ 1990.

 مع ذلك، حذرت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة من  مغبة انعكاسات  الكوارث الطبيعية والنزاعات والتغيرات المناخية القصوى    والأزمات المالية آو ألازمات المرتبطة بأسعار المواد الزراعية الأولية على الأمن الغذائي.  وتسجل البلدان التي تشهد هذا النوع من الحالات معدلات جوع أعلى بثلاث مرات مقارنة مع البلدان الأخرى. وفي 2012, كان 366 مليون شخص يعيشون في هذا النوع من الظروف بينهم 129 مليونا كانوا يعانون نقصا في التغذية - ما نسبته 19 % من الأشخاص
الجائعين.
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.