تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الفيفا- بلاتر

بلاتيني يعتقد أن الأمير علي بن الحسين قادر على الانتصار على بلاتر

بلاتر يفتتح مؤتمرالـ 65 للفيفا في زوريخ ( رويترز28-05-2015)

قبيل ساعات على الشروع في عملية انتخاب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم-الفيفا-، استمرت المعارك على أشدها بين المؤيدين لمبدأ إعادة انتخاب جوزيف بلاتر الرئيس الحالي من جهة والمعترضين على ذلك من جهة أخرى.

إعلان
 
ويقول منتقدو بلاتر إن الطريقة الوحيدة لتطويق انعكاسات فضيحة الفساد التي تورط فيها عدد من مسؤولي الفيفا تمر عبر انتخاب الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم والمرشح الوحيد الذي تجرأ على منافسة بلاتر البالغ من العمر 79 عاما.
 
وظهر نجم كرة القدم السابق ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم قبيل ساعات على الشروع في العملية الانتخابية المتعلقة برئاسة الفيفا مقاتلا شرسا من المقاتلين المتصدين لمبدأ إعادة انتخاب بلاتر.
فقد قال في مؤتمر صحافي يوم الثامن عشر من مايو الجاري : " أعتقد أن بلاتر يمكن أن يهزم". ورأى ميشيل بلاتيني أن إيقاف عدد من مسؤولي الفيفا يوم 27 من شهر مايو-أيار  الجاري بطلب من القضاء الأمريكي الذي يتهمهم بالفساد من شأنه قلب المعادلة السابقة. وقال بلاتيني إن بين 45 و46 صوتا من أصوات أعضاء الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ستذهب للأمير علي بن الحسين.
 
من الأوراق التي يعتقد الراغبون في هزيمة بلاتير أنها كفيلة بتحويل الانتصار الذي يتوقعه إلى هزيمة نكراء عدة دول لديها القدرة على الضغط باتجاه "شراء أصوات" من تلك التي كانت محسوبة في رصيد بلاتر. من أهم هذه الدول أستراليا التي لم تستسغ حتى الآن الطريقة التي خسرت من خلالها مشروع تنظيم كأس العالم عام 2022 والذي كسبته قطر.  بل إنها أعلنت صراحة أنها ستصوت لصالح الأمير علي.
 
من هذه الأوراق أيضا انسحاب عدد هام من الشركات التي تساهم عبر الرعاية في تمويل الفيفا. بل إن منظمة الأمم المتحدة نفسها أعلنت أنها ستعيد النظر في شراكاتها مع الاتحاد الدولي لكرة القدم بسبب فضيحة الفساد التي أصبحت تطال المؤسسة برمتها.
 
ولكن بلاتير لا يزال يعتقد أن أوراقه تزن أكثر من أوراق الأمير علي بن الحسين ومنها دفاع الاتحادين الآسيوي والإفريقي عنه دفاعا مستميتا ودخول شخصيات سياسية ذات وزن كبير في حلبة الصراع للدفاع عنه ومنهم الرئيس الروسي فلادمير بوتين الذي ستنظم بلاده دورة كأس العالم عام 2018 . فقد قال عشية انتخاب رئيس الفيفا إن التحقيق الأمريكي بشأن عدد من مسؤولي الفيفا إنما هو "مناورة أمريكية"  يراد من ورائها منع إعادة انتخاب بلاتر.
 
 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.