تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تركيا

96 امرأة نائبة في البرلمان الجديد بينهن ابنة أخ أوجلان

النائبة في البرلمان ديليك اوجلان ابنة شقيق زعيم حزب العمال الكردستاني (فيس بوك)
2 دقائق

يضم البرلمان التركي الجديد المنبثق عن الانتخابات التشريعية يوم 7 يونيو/ حزيران الجاري 96 امرأة من أصل 550 نائبا، وهو عدد قياسي في بلد غالبيته مسلمة، حيث تبقى المعركة مستمرة للمساواة بين الرجال والنساء لاسيما في المناطق الريفية.

إعلان

 

وحسب آخر تعداد للبرلمان الجديد أصبح  حزب "العدالة والتنمية" الإسلامي المحافظ الحاكم منذ 2002 إحدى واربعون امرأة نائبة من بينهن محجبات.
         
ولحزب المعارضة الرئيسي "حزب الشعب الجمهوري الاجتماعي الديمقراطي" الذي أحرز 132 مقعدا، 20 نائبة. أما حزب العمل القومي اليميني فلديه أربع نساء بين نوابه الـ 80.
         
وأما حزب "الشعب الديمقراطي" المناصر للأكراد والذي يكافح أيضا من أجل مساواة الجنسين ويضم الكثير من القياديات، فستمثله 31 نائبة في البرلمان الجديد من أصل حوالي 80. ومن بين هؤلاء ديليك اوجلان ابنة شقيق زعيم حزب العمال الكردستاني المتمرد، عبد الله اوجلان الذي يمضي عقوبة السجن مدى الحياة.
         
وكان البرلمان المنتهية ولايته يضم 79 امرأة والحكومة واحدة فقط.
         
وأشارت منظمات حقوق المرأة إلى تدهور وضع النساء في البلاد منذ وصول حزب "العدالة والتنمية" إلى الحكم، بحيث يودي العنف المنزلي وجرائم الشرف بحياة عشرات منهن سنويا.
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.