تخطي إلى المحتوى الرئيسي
النووي الإيراني

كيري: حان الوقت للتوصل إلى الاتفاق النووي

المصدر: يوتيوب
3 دقائق

تعددت التصريحات التي توحي بقرب التوصل الى اتفاق نهائي بين الاسرة الدولية وإيران حول ملفها النووي وقررت الوكالة الدولية للطاقة الذرية ارسال مساعدين لمديرها العام الى طهران للبحث في اخر النقاط العالقة .

إعلان

أكد وزير الخارجية الأميركي جون كيري الأحد 5 يوليو 2015 على أن "الوقت حان" لإنهاء المفاوضات حول البرنامج النووي الإيراني، لكنه أوضح أن العملية التفاوضية تبقى مفتوحة على كل الاحتمالات.
وتابع الوزير الأميركي في تصريح للصحافيين في فيينا عشية المهلة النهائية المحددة الثلاثاء 7 يوليو 2015 قائلا: "خلال الأيام القليلة الماضية احرزنا في الواقع تقدما حقيقيا, ولكنني أريد أن اكون واضحا تماما مع الجميع اننا لم نصل بعد الى المرحلة التي نريدها بشان العديد من اصعب القضايا".

وأضاف "ورغم أنني اتفق تماما اننا اصبحنا الآن اقرب من اي وقت مضى (للتوصل الى اتفاق), الا انه في هذه المرحلة فان المفاوضات لا تزال مفتوحة على كل الاحتمالات".

وجاءت تصريحات كيري بعد اجتماعات استمرت ساعات عدة في فيينا يوم الأحد 5 يوليو 2015 بينه وبين نظيره الإيراني محمد جواد ظريف قبل الوصول المتوقع لنظرائهم من روسيا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وربما الصين.

وقال كيري ايضا: "اذا تمكنا من الاتفاق على خيارات صعبة خلال اليومين المقبلين وبسرعة, فقد نتوصل إلى اتفاق هذا الاسبوع. ولكن اذا لم يحدث ذلك فلن نتوصل الى اتفاق. ولذلك فان فرقنا ستعمل بجد كبير خلال الساعات والأيام المقبلة، وسنبذل أقصى جهودنا".

اما وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني فاعلنت عند وصولها الى فيينا بعد ظهر الاحد ان اتفاقا حول الملف النووي الايراني
"وشيك جدا".

وقالت موغيريني "لقد آن الاوان نحن قريبون جدا من اتفاق" قبل ان تدخل قصر كوبورغ حيث تستمر المفاوضات بين ايران والقوى الكبرى حول الملف النووي الايراني منذ تسعة ايام.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.