تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أفغانستان

زعيم "طالبان" يدعم المفاوضات مع كابول

جنود أفغان قرب منزل للملا عمر في قرية سنجيسار في كانون الأول 2014 (أ ف ب)

وصف زعيم طالبان الملا عمر "بالشرعية" محادثات السلام التي تجري بين الحركة والحكومة الافغانية، وذلك في رسالة نشرت الاربعاء على الموقع الالكتروني للمتمردين الاسلاميين.

إعلان

وهو اول رد فعل لزعيم الحركة المتواري منذ الاتصال المباشر الذي نظم الاسبوع الماضي في باكستان، مع انه لا يذكر بشكل واضح هذه الدورة التمهيدية من المحادثات.

واكد "امير المؤمنين" في هذه الرسالة التي نشرت على الموقع الرسمي لطالبان ان "بموازاة الجهاد المسلح، تشكل الجهود السياسية والطرق السلمية (...) مبدأ إسلاميا شرعيا".

واضاف "عندما نتمعن بمبادئنا الدينية ندرك ان اللقاءات وحتى الاتصالات السلمية مع الاعداء ليست محظورة".

والتزم الملا عمر صمتا مطبقا منذ بدء هذه المفاوضات المباشرة الاسبوع الماضي في باكستان بين ممثلين عن طالبان والحكومة الافغانية بهدف وضع حد للتمرد الذي يمزق افغانستان منذ سقوط نظام طالبان في 2001.

ولم تصدر اي ادانة او تعليق عن القيادة المركزية لطالبان التي تعرف باسم "مجلس شورى كويتا"، المدينة الواقعة في جنوب غرب باكستان حيث لجأت هذه الهيئة. الا انه اكد ان لجنته السياسية وحدها تملك صلاحية مناقشة السلام.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن