تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بريطانيا

تحية نازية بأيد ملكية

موقع the sun

أثارت صورة نشرتها صحيفة بريطانية يفترض ،أنها للملكة اليزابيت، وهي تلقي التحية النازية، امتعاضا في القصر الملكي واستنكارا في أوساط الرأي العام فيما عبر قصر باكينغهام عن أسفه لاستغلال الإعلام صورة خاصة وخارج إطارها التاريخي .

إعلان

نشرت صحيفة "ذي صن" على الصفحة الأولى من عددها الصادر السبت صورة للملكة الصغيرة وهي ترفع ذراعها اليمنى تماما مثل والدتها الملكة التي تظهر إلى جانبها في الصورة، مرفقة إياها بعنوان ملتبس يوحي بأداء الملكة الأم وابنتها التحية النازية، في بداية ثلاثينيات القرن الماضي، عندما كانت في عامها السادس تقريبا. وأوضحت الصحيفة "ننشرها اليوم ونحن على ثقة بأنها لن تسيء إلى صورة الملكة وشقيقتها ووالدتها".

تعليقا على الصورة عبر بيان عن قصر باكينغهام عبر "عن الأسف لاستغلال فيلم مصور قبل 80 عاما وتابع للمحفوظات الخاصة بالعائلة الملكية بهذه الطريقة".

قبل 10 سنوات كانت صحيفة "ذي صن" الأكثر مبيعا في بريطانيا قد نشرت صورة للأمير هاري وهو يضع على ذراعه شارة عليها صليب معقوف خلال حفلة تنكرية. وقد اعتذر الأمير الخامس في ترتيب خلافة العرش في ما بعد.

أخذت الصور المنشورة للملكة عن فيلم غير رسمي لم يعمم في السابق يمتد على حوالى 20 دقيقة جرى تصويره بين العامين 1933 و 1934 في مقر العائلة الملكية الصيفي في بالمورال باسكتلندا.وتظهر فيه إليزابيث وهي ترفع ذراعها في الهواء ثلاث مرات وتلعب مع كلب إلى جانب شقيقتها مارغرت وعمهما الملك المقبل إدوارد الثامن الذي يبدو أنه كان يشجعهما على القيام بتلك الحركة.

لا تزال طبيعة علاقات الملك إدوارد الثامن بالنازيين محط جدل في بريطانيا. فقد التقى الملك بهتلر في ألمانيا سنة 1937 بعد عام عن تنحيه عن العرش للزواج من أميركية مطلقة.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن