تخطي إلى المحتوى الرئيسي
النووي الإيراني

زيارة مرتقبة لوزير الخارجية الإيطالي إلى إيران

وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتيلوني في لوكسمبورغ في نيسان 2015 (أ ف ب)
2 دقائق

اعلنت وزارة الخارجية الايطالية ان الوزير باولو جنتيلوني سيزور ايران في الرابع والخامس من آب/اغسطس المقبل، لينضم بذلك الى العديد من المسؤولين الاوروبيين الذين اعلنوا عزمهم على زيارة طهران بعد التوقيع على الاتفاق النووي في الرابع عشر من تموز/يوليو الحالي.

إعلان

وكان جنتيلوني قد اعلن عن الزيارة ومواعيدها في رسالة على تويتر في 17 تموز/يوليو لكن لم يتم تأكيدها حتى اليوم "لاسباب امنية" بحسب الوزارة.

ويزور نظيره الفرنسي لوران فابيوس ايران الاربعاء المقبل.

وتأتي زيارته بعد زيارة مماثلة لوزير الاقتصاد الالماني سيغمار غابريل نائب المستشارة، اول مسؤول غربي بارز يتوجه الى الجمهورية الاسلامية منذ التوقيع على الاتفاق.

وسيجري رئيس النمسا هاينز فيشر في ايلول/سبتمبر اول زيارة لرئيس اوروبي الى ايران منذ 2004، بحسب ما اكد مكتبه الخميس. وستستمر الزيارة من 7 الى 9 ايلول/سبتمبر.

وصوت مجلس الامن الدولي الاثنين بالاجماع على الاتفاق التاريخي الذي يحجم البرنامج النووي لايران ويمهد الطريق امام رفع العقوبات عن اقتصادها.

ومن المتوقع ان يفسح الاتفاق الطريق امام اتصالات اكبر بين ايران والدول الكبرى في مجالات اخرى وخصوصا التصدي لتنظيم الدولة الاسلامية في العراق وسوريا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.