تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الحرب في اليمن

الجامعة العربية مستعدة إلى إرسال مراقبين إلى اليمن في حال التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار

قوات موالية للرئيس عبد ربه منصور ( رويترز03-08-2015)
2 دقائق

أعلنت الأمم المتحدة يوم 4 أغسطس-آب الجاري أن الجامعة العربية مستعدة لإرسال مراقبين إلى اليمن في حال التوصل إلى وقف لإطلاق النار، في وقت تواصل القوات الموالية في اليمن تقدمها على حساب المتمردين.

إعلان

 وقال أحمد فوزي المتحدث باسم الأمم المتحدة في جنيف إن "الأمين العام للجامعة العربية أعلن أن الجامعة ستدرس بشكل جدي في الوقت المناسب، مسألة إرسال مراقبين إلى اليمن في حال التوصل إلى وقف لإطلاق النار".

 
 وجاء كلام فوزي في ختام لقاء عقد في القاهرة بين موفد الأمم المتحدة إلى اليمن الموريتاني إسماعيل ولد شيخ احمد والأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي.
 
 وهي المرة الأولى التي تعلن فيها الجامعة العربية استعدادها لإرسال مراقبين إلى اليمن للإشراف على عملية السلام، بحسب ما قال المتحدث باسم الأمم المتحدة.
 
وكانت القوات الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي مدعومة بقوات من التحالف الذي تقوده السعودية قد استعادت يوم 4 أغسطس –آب الجاري من الحوثيين قاعدة العند الجوية ومدينة الحوطة بعد استعادة عدن لتوسع بذلك المناطق الواقعة تحت سيطرتها في جنوب اليمن بشكل خاص.
 
 إلا أن الحوثيين لا يزالون يسيطرون على مناطق واسعة في شمال البلاد من ضمنها العاصمة صنعاء.
 
         
         
 
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.