تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ليبيا

بالفيديو: ليبيا تحقق في صحة المعلومات عن "تعذيب الساعدي القذافي" في سجن بطرابلس

الساعدي القذافي بعد تسليمه للسلطات الليبية في آذار 2014 (أ ف ب)

أعلنت الحكومة الليبية المعترف بها دولياً عن فتح تحقيق بعد بث شريط فيديو يظهر من قيل أنه الساعدي القذافي نجل الرئيس الليبي السابق وهو يتعرض للتعنيف أثناء استجوابه.

إعلان

وبدا من قالت وسائل الإعلام الليبية أنه الساعدي القذافي في لباس رياضي أخضر معصوب العينين في البداية وجالساً على كرسي أمام مكتب. بعد أكثر من دقيقة بقليل نسمع صرخات قادمة من ممر خارج الغرفة ثم يفتح الباب ويظهر رجال معصوبو العيون ويتم التحقيق معهم بطريقة مهينة كما يتناوب على ضربهم عدة أفراد.

وينتهي الفيديو بمشهد القذافي مسطحاً على الأرض وقد ربطت قدماه إلى كرسي حديدي خاص بعمليات التعذيب وأمامه رجل يضربه عليهما بعصا في يده.

ووفقاً لمحامية الساعدي القذافي ميليندا تايلور فليس هناك من شك في أن موكلها هو الشخص الذي ظهر في الفيديو. وقالت تايلور في لقاء من قناة روسيا اليوم "إنه الساعدي القذافي وهو حليق الرأس. ما حصل جريمة تعذيب دولية عن طريق الإيذاء النفسي والجسدي".

تعذيب الساعدي القذافي داخل سجن الهضبة بطرابلس

وكان الساعدي، الابن الثالث لمعمر القذافي، فر من ليبيا عام 2011 ولجأ إلى النيجر قبل أن يتم تسليمه في آذار 2014 إلى السلطات الليبية بانتظار محاكمته بتهمة قتل لاعب كرة قدم.

ونددت منظمة هيومن رايتس ووتش بهذا "الاستجواب" وقالت أن التعذيب قد يكون تم في سجن الهضبة في طرابلس، كما عبرت عن قلقها إزاء ظروف الاعتقال وأساليب التحقيق المستخدمة فيه.

قبل ذلك بأسبوع، حكم على سيف الإسلام القذافي، شقيق الساعدي، من قبل محكمة في طرابلس بالإعدام لتورطه في الجرائم التي ارتكبت خلال تظاهرات عام 2011 ضد نظام والده.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.