تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مالي ـرهائن

انتهاء عملية احتجاز الرهائن في مالي بمقتل 12 شخصا

أ ف ب
1 دقائق

قتل 12 شخصا، بينهم خمسة عسكريين، في عملية احتجاز الرهائن في فندق في مدينة سيفاري في وسط مالي، وفق حصيلة جديدة أعلنها مسؤولون في الجيش المالي لوكالة فرانس برس السبت 8 آب ـ أغسطس الجاري.

إعلان

وقال أحد المصادر العسكرية إن "12 شخصا قتلوا" خلال الهجوم في فندق بيبلوس، بينهم "خمسة من القوات المالية وخمسة إرهابيين وأجنبيان. وعلم من مصدر رسمي أن أحدى الضحيتين الأجنبيتين من جنوب إفريقيا.

وأكد مصدر عسكري آخر الحصيلة من دون إضافة تفاصيل، في حين اكتفى متحدث باسم الجيش ب`"التأكيد على 12 قتيلا" بينهم خمسة عسكريين.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.