تخطي إلى المحتوى الرئيسي
هجرة, فرنسا, شارل أزنافور

شارل أزنافور يقترح إسكان النازحين في القرى الفرنسية النائية

الفنان الفرنسي من أصول أرمنية شارل أزنافور في أغنية Un brin de nostalgie
الفنان الفرنسي من أصول أرمنية شارل أزنافور في أغنية Un brin de nostalgie (الصورة من فيسبوك)
2 دقائق

دعا المغني الفرنسي شارل أزنافور الى منح المهاجرين الوافدين الى فرنسا مستلزمات "الوجود"، مجددا دفاعه عن فكرة أطلقها قبل عام دعا فيها الى نقل الجماعات المضطهدة في الشرق الاوسط الى القرى الفرنسية المهجورة.

إعلان
 
صرّح أزنافور، المغني البالغ من العمر91 عاما والمولود في باريس عام 1924 من أصول أرمنية، أنه "يتألم كثيرا لرؤية المهاجرين الهائمين الضائعين مع أطفالهم"، مضيفاً أنه لم يتعرض لمثل هذه الحالة في حياته، ولكن ربما والداه مرّا بهذه التجربة.  
 
شدد  أزنافور على ضرورة إيجاد حلول سكنية للأشخاص المهجّرين لمساعدتهم على إعادة بناء مستقبلهم، مذكِّراً بما اقترحه الصيف الماضي بنقل المهاجرين الجدد للعيش في القرى الفرنسية المهجورة معتبراً أن هذا الامر "يمد القرى بأشخاص من مهن مختلفة".
 
القرى الفرنسية النائية، يضيف أزنافور، تفتقر للمهنيين من مختلف الاختصاصات من دون استثناء من أطباء وخبّازين وميكانيكيين... وفي حال أتت فرنسا بهؤلاء اللاجئين إلى مناطقها البعيدة، ستظهر كبلدٍ نموذج يحتذى به ويمكن عندها القول: "انظروا لقد قام المهاجرون بإنهاض قرى بأكملها، وسنتمكن من إعادة فتح مدارس ووظائف".

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.