تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليمن

نشر قوات خليجية إضافية في اليمن

غانم بن شاهين رئيس أركان الجيش القطري في الجامعة العربية في أيار 2015 (أ ف ب)
2 دقائق

في أول انتشار معلن لقوات قطرية في اليمن، أعلن عن إرسال دول خليجية، لاسيما السعودية وقطر، لآلاف الجنود الإضافيين المزودين بالأسلحة الثقيلة، الى الارض في اليمن لمحاربة الحوثيين المدعومين من ايران والذين يسيطرون على اجزاء من البلاد، وفقا لوسائل اعلام الاثنين 7 سبتمبر 2015.

إعلان

ولم يصدر تأكيد رسمي من السلطات في الدول المعنية، الا ان الصحف اكدت ان التعزيزات قد ارسلت بشكل اساسي الى محافظة مأرب شرق صنعاء، حيث تدور اشتباكات عنيفة ومحورية مع الحوثيين.

وذكرت قناة الجزيرة القطرية ان الف جندي قطري وصلوا الأحد 6 أيلول/سبتمبر 2015 الى اليمن مع مئتي مدرعة عبر منفذ الوديعة الحدودي مع السعودية.

وتشارك قطر في حملة الضربات الجوية التي اطلقها التحالف الذي تقوده السعودية منذ اذار/مارس 2015 ضد الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح.

وبشكل متزامن، نشرت السعودية الأحد 6 سبتمبر 2015 في مأرب قوات نخبة بحسب صحيفة الشرق الاوسط، وقد نشرت هذه المعلومة ايضا وكالة إنباء الامارات.

وذكرت مصادر عسكرية في مأرب أن الف جندي سعودي وصلوا الى المحافظة مع عدد من الدبابات والمدرعات.

وتاتي هذه التعزيزات الهامة في اعقاب مقتل 60 جنديا من دول التحالف بقيادة السعودية، بينهم 45 جنديا من الامارات لوحدها، يوم الجمعة 4 سبتمبر 2015 في هجوم بصاروخ نسب إلى المتمردين.

وبحسب الجزيرة، فان التعزيزات العسكرية الجديدة ترفع عديد قوات التحالف على الارض في اليمن الى عشرة آلاف رجل.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.