تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تركيا - قضاء

السجن 11 شهرا لقاصر سب أردوغان

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (رويترز)
2 دقائق

أصدر القضاء التركي يوم الجمعة حكما بالسجن لمدة أحد عشر شهرا مع وقف التنفيذ على تلميذ في السابعة عشرة من عمره، بعد إدانته بتهمة سب الرئيس الإسلامي المحافظ رجب طيب أردوغان.

إعلان

الشاب، الناشط في أبرز أحزاب المعارضة، مثل أمام القضاء لأنه وصف رئيس الدولة، الذي تعرض قبل سنتين لفضيحة سياسية-مالية كبيرة، بأنه "زعيم اللصوص".
 
محكمة قونيا (وسط) أصدرت حكمها بالسجن احد عشر شهرا وعشرين يوما، لكنها أرفقت الحكم، على الفور، بوقف التنفيذ بسبب "السلوك الجيد"، وتصل عقوبة هذه التهمة في المادة 299 من قانون العقوبات التركي، الذي يعاقب كل شخص "يسيء إلى صورة" الرئيس، بالسجن حتى أربعة أعوام.
 
حالة هذا الشاب أثارت جدالا عنيفا في كانون الأول / ديسمبر الماضي، بعد أن اعتقلته الشرطة في مدرسته ووضعته في السجن، وهي سابقة لقاصر يلاحق بسبب هذا النوع من الجنح في تركيا، ثم اخلي سبيله بعد يوم واحد على إثر شكوى رفعها محاموه.
 
وتجدر الإشارة إلى تزايد الملاحقات بسبب "الشتائم" الموجهة إلى رئيس الدولة في تركيا، منذ انتخاب أردوغان رئيسا للجمهورية في آب / أغسطس الماضي، واستهدفت الملاحقات الصحافيين والفنانين والمواطنين العاديين على حد سواء.
 
وطالبت المعارضة، التي تنتقد، دائما، تشدد النظام الإسلامي المحافظ الحاكم منذ 2002، بإلغاء المادة 299، معتبرة أنها تسيء إلى حرية التعبير.
 
 
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.