فضاء

الروسي غينادي بادالكا يحطم رقم مواطنه لأطول فترة في الفضاء

رائد الفضاء الروسي رينالدي بادالكا (المصدر: رويترز)

عاد الروسي غينادي بادالكا إلى الأرض السبت 12 أيلول ـ سبتمبر، مع رائدي فضاء آخرين من محطة الفضاء الدولية ليصبح صاحب الرقم القياسي لأطول فترة يمضيها شخص في الفضاء مع حصيلة تراكمية تبلغ 879 يوما خلال خمس مهام.

إعلان

هبط بادالكا البالغ 57 عاما في أحد السهوب القاحلة في كازاخستان كما كان متوقعا عند الساعة 00,51 ت غ إلى جانب رائدي الفضاء الكازاخستاني ايدين ايمبيتوف والدنماركي اندرياس موغنسن.

وقال متحدث باسم وكالة الفضاء الروسية "روسكوسموس" إن "الهبوط حصل وكل شيء على ما يرام".

وكان الروسي الذي يقود المهمة الرابعة والأربعين نحو محطة الفضاء الدولية قد حطم في 28 حزيران ـ يونيو رقما قياسيا عمره عشر سنوات ويتعلق بأكبر عدد من الأيام في الفضاء والذي كان مسجلا باسم روسي آخر هو سيرغي كريكاليف (803 أيام وتسع ساعات و41 دقيقة).

وبدأت آخر مهمة لبادالكا في 27 آذار ـ مارس عند إقلاعه من مركز بايكونور الفضائي في كازاخستان مع مواطنه ميخائيل كورنيينكو والأميركي سكوت كيلي.

أما الرائدان اللذان عادا معه إلى الأرض السبت وهما اندرياس موغنسن أول دنماركي في الفضاء وأيدين ايمبيتوف ثالث رائد فضاء في بلاده، فلم يمضيا سوى فترة وجيزة في محطة الفضاء الدولية إذ أنهما أقلعا على متن مركبة سويوز "تي إم إيه - 18 إم" في الثاني من أيلول ـ سبتمبر 2015 ووصلا إلى المحطة في الرابع من الشهر نفسه.

وأعرب بادالكا إثر عودته التاريخية محتسيا الشاي وملتهما تفاحة عن "شعوره بالارتياح".

من ناحيته قال رئيس وكالة الفضاء الكازاخستانية تالغات موسى باييف ممازحا "حاليا بات عليك العيش قليلا على الأرض".

وقد توجه بادالكا أربع مرات إلى محطة الفضاء الدولية في المجموع. وهو الشخص الوحيد الذي قاد المحطة أربع مرات.

أولى رحلاته الفضائية حصلت في سنة 1998 عندما ترك الكوكب لتمضية فترة طويلة (199 يوما) في محطة مير الفضائية الروسية. أما ثاني رحلاته الفضائية في محطة الفضاء الدولية فحصلت سنة 2009 ودامت فترة مشابهة.

وغادر الطاقم المؤلف من ثلاثة أشخاص المدار للدخول إلى الغلاف الجوي بطريقة "ممتازة" عند الساعة 00,00 ت غ بحسب وكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، قبل الهبوط "في المكان المحدد تماما" على مسافة 146 كيلومترا جنوب شرق مدينة جهزقازعان الكازاخستانية بعد أقل من ساعة.

وتوجه بادالكا إلى الطاقم لدى اقتراب موعد الهبوط قائلا "نجحنا يا رفاق، بإمكانكم أن ترتاحوا الآن".

وسيجري نقل الثلاثي إلى مطار العاصمة الكازاخستانية أستانا حيث سيلتقون الرئيس نور سلطان نزارباييف.

وتعتبر الرحلات إلى الفضاء من البرامج الدولية النادرة التي تتعاون فيها روسيا مع الغرب ولم يتم إلغاؤها بسبب النزاع في أوكرانيا.

إلا أن البرنامج الفضائي المشترك شهد مشكلات هذا العام. ففي نهاية نيسان ـ أبريل، علقت روسيا كل الرحلات إلى الفضاء على مدى حوالى ثلاثة أشهر إثر فشل مهمة مركبة الشحن غير المأهولة "بروغرس".

وقد فقدت "بروغرس" الاتصال مع الأرض وتحطمت في الغلاف الجوي ما أرغم فريقا من رواد الفضاء على تمضية شهر إضافي في محطة الفضاء الدولية.

في أيار ـ مايو، تحطم صاروخ "بروتون - إم" ينقل قمرا اصطناعيا مكسيكيا في سيبيريا بعيد إطلاقه.

وتسبح محطة الفضاء الدولية في الفضاء على ارتفاع متوسط قدره 350 كيلومترا وبسرعة 28 ألف كيلومتر في الساعة. وتدور حول الأرض 16 مرة كل 24 ساعة.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم