سوريا

ديل بونتي تتوعدّ الأسد بمصير مشابه لميلوشيفيتش

كارلا ديل بونتي خلال مؤتمر صحفي في جنيف في 17 آذار 2015 (أ ف ب)
إعداد : مونت كارلو الدولية

توعدت المحققة التابعة للأمم المتحدة لشؤون حقوق الإنسان في سوريا كارلا ديل بوتني الرئيس السوري بشار الأسد بمصير مشابه لمصير الرئيس الصربي السابق لسلوبودان ميلوشيفيتش حتى في حالة بقاءه في السلطة.

إعلان

وقالت القاضية السويسرية التي ترأست المحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة للصحافيين "السيد الأسد رئيس، ونتعامل بالنتيجة مع مؤسسة الرئاسة. إن تمكنا من تحقيق وقف لإطلاق النار مع الرئيس، لم لا؟ لكن بعد ذلك تأتي العدالة".

وتابعت ديل بونتي "تذكروا يوغوسلافيا السابقة. تم التوصل لاتفاق سلام بعد مفاوضات في دايتون وكان ميلوزوفيتش ما يزال رئيساً غير أن العدالة أخذت مجراها. هذا فقط مثال من الماضي".

ومن المعروف عن ديل بونتي تصريحاتها النارية منذ أن كانت على رأس االمحكمة الخاصة بيوغوسلافيا، غير أن آخر تلك التصريحات المثيرة للجدل والتي أثارت عاصفة من الانتقادات حينها كان ذلك الذي اتهمت فيه دون دليل المعارضة السورية باستخدام غاز السارين السام في أيار 2013.

وكان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري قال يوم السبت الماضي أن على الأسد الرحيل عن السلطة لكن تحديد موعد ذلك سيكون في إطار المفاوضات. وفي السياق نفسه، اعتبرت فرنسا على لسان وزير خارجيتها لوران فابيوس الدعوة إلى رحيل الأسد كشرط مسبق للمفاوضات أمراً "غير واقعي".

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن