تخطي إلى المحتوى الرئيسي
البابا - الولايات المتحدة

بالفيديو: كيف نجحت الطفلة صوفيا كروز في خطف اهتمام البابا؟

الطفة صوفيا كروز تقترب من البابا بمساعدة أحد عناصر الحراسة للبابا ( أ-ف -ب)
3 دقائق

نجحت ابنة الأعوام الخمسة صوفيا كروز، الأميركية المولد من أبوين مكسيكيين، في الاستحواذ على اهتمام البابا فرنسيس والعالم حين تخطت الحواجز الحديدية والإجراءات الأمنية لتعانق الحبر الأعظم في واشنطن وتسلمه رسالة عن الإصلاحات المتعلقة بموضوع الهجرة.

إعلان
 
حظيت قصة هذه الفتاة الصغيرة باهتمام كبير حول العالم بعدما شقت طريقها بشجاعة بين الحشود في جادة كونستيتوشن افينيو في العاصمة الفيدرالية الأميركية متحدية الطوق الأمني الكبير المفروض في الموقع لتسليم البابا فرنسيس رسالة باسم ملايين المهاجرين غير الحائزين تصاريح إقامة قانونية في الولايات المتحدة.
 
وحاول عناصر الحراسة منع تقدم هذه الفتاة في منتصف طريقها إلا أن البابا فرنسيس أعطى إشارة بيده للسماح بتقدمها في اتجاهه. وقد رحب الحبر الأعظم بها لدى وصولها إليه وحملها بلطف ثم عانقها وقبلها.
 
وقال فيديريكو لومباردي المتحدث باسم الفاتيكان للصحافيين إن "الشرطة أرادت إعاقة تقدمها إلا أن البابا طلب وقف السيارة".
 
وسلمت صوفيا الحبر الأعظم رسالتها وسط صيحات التعجب والحماس من جانب الجموع المحتشدة في المكان.
 
وقد جاءت هذه الطفلة المولودة في الولايات المتحدة لوالدين مكسيكيين لملاقاة البابا فرنسيس مع مجموعة من أكثر من عشرة مؤمنين، بينهم والد صوفيا، اجتازوا مسافة طويلة من مدينة لوس انجليس غرب الولايات المتحدة.
 
وأشارت مصادر الرعية التي تنتمي إليها الطفلة إلى أن صوفيا كروز "سلمت البابا رسالة تطلب فيها منه دعم المسار الرامي إلى تسوية أوضاع المهاجرين غير الحائزين تصاريح إقامة قانونية في الولايات المتحدة".
 
وذكرت صحيفة "ذي غارديان" البريطانية أنها تحدثت مع الطفلة التي أبلغتها بأنها حفظت مضمون الرسالة باللغتين الاسبانية والانكليزية.
 
وجاء في الرسالة بحسب الصحيفة "أود أن أخبرك أن قلبي حزين. جميع المهاجرين كما والدي يسهمون في إنهاض هذا البلد. هم يستحقون العيش بكرامة واحترام. يستحقون إصلاحا لقانون الهجرة".
 

كيف نجحت الطفلة صوفيا كروز في خطف اهتمام البابا؟

        
         
         
 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.