تخطي إلى المحتوى الرئيسي
السعودية ـ إيران

تصاعد التوتر بين الرياض وطهران بعد حادث تدافع منى

فيس بوك

التوتر بين الرياض والطهران يتصاعد وذلك بعد حادث التدافع في منى الذي أودى بحياة مئات الحجاج بينهم 140 إيرانيا على الأقل، حسب آخر حصيلة أعلنتها إيران.

إعلان

صب طلب المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية علي خامنئي من السعودية الاعتذار عن حادث مقتل الحجاج خلال عملية الحج النار على زيت العلاقات السعودية الإيرانية الملتهبة أصلا، حيث اتهمت طهران بتسييس هذه الحادثة وذلك بعد الهجوم القاسي الذي شنه العديد من المسؤولين الإيرانيين على المملكة بعيد الحادث.

غير أن حسن هاني زاده رئيس تحرير وكالة أنباء مهر الإيرانية نفى أن تكون الجمهورية الإسلامية قد سيست حادثة مقتل الحجاج وأكد أن المملكة تتحمل المسؤولية نظرا لانشغالها لتدخلاتها الخارجية.

 

صوت حسن هاني زاده

الكاتب الصحافي السعودي عبد العزيز الخميس اعتبر من جهته، أن التسييس الإيراني واضح في هذه القضية ، خاصة وان طهران تكن الكثير من العداء للملكة نظرا للتنافس بينهما على الساحة الإقليمية والإسلامية.

صوت عبد العزيز الخميس

يذكر أن الرفض السعودي على الانتقادات الإيرانية جاء على لسان وزير الخارجية السعودي عادل الذي أكد أن الوقت ليس مناسباً لاستغلال الوضع سياسياً.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن