اسبانيا

رئيس وزراء اسبانيا متمسك بوحدة بلاده

رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي خلال مؤتمر صحفي ي مدريد إسبانيا، 28 سبتمبر 2015
رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي خلال مؤتمر صحفي ي مدريد إسبانيا، 28 سبتمبر 2015 ( الصورة من رويترز)

أعرب رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي عن استعداده "للحوار في إطار الدستور وليس بشان "نهاية وحدة اسبانيا".

إعلان
غداة الفوز الانتخابي للانفصاليين في كاتالونيا قال راخوي "إني مستعد للإصغاء والتحاور لكني لست مستعدا لخرق القانون" و"لن أتحدث عن وحدة اسبانيا ولا السيادة".وأكد أن "مزاعم البعض في كاتالونيا كانت ولا تزال خارج إطار القانون وتبين ألان أنهم لم يعودوا يحظون بدعم غالبية المواطنين".        
وكان الائتلاف الانفصالي الرئيسي في كاتالونيا أعلن انه قادر على إطلاق العملية التي ستقود هذه المنطقة الغنية في شمال شرق اسبانيا نحو الاستقلال في 2017 بعد فوزه في الانتخابات الإقليمية.      
 وقال راخوي "إذا كان احدهم ينوي تصفية السيادة الوطنية أو الوحدة الوطنية فليقل ذلك واني مستعد للتحدث عن الباقي".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم