جائزة نوبل في الطب

الفائزون بجائزة نوبل للطب عام 2015 : الأيرلندي كامبل والياباني أومورا والصينية تو ‏

تويتر

فاز بجائزة نوبل الطب عام 2015 وليام كامبل الايرلندي الأصل والياباني ساتوشي أومورا والصينية يويو تو ‏لاكتشافاتهم المتعلقة بعلاجات الطفيليات والمالاريا.‏

إعلان

وكوفئ كامبل وأومورا "لاكتشافاتهما بشأن علاج جديد ضد الالتهابات الناجمة عن طفيليات الديدان الاسطوانية" في حين ‏حازت تو النصف الآخر من الجائزة "لاكتشافاتها المتعلقة بعلاج جديد لمكافحة مرض المالاريا" حسب ما أوضحت لجنة ‏نوبل مضيفة أن "الأمراض الناجمة عن الطفيليات تشكل وباء يستهدف البشرية منذ آلاف السنين ومشكلة صحية عالمية ‏واسعة الانتشار".‏

‏ وأوضحت لجنة نوبل قائلة أن " الإمراض الطفيلية تطال خصوصا الطبقات الأكثر فقرا في العالم وتشكل عائقا هائلا ‏أمام تحسين الصحة والرفاه البشريين" وأضافت اللجنة فقالت "الفائزون بجائزة نوبل هذه السنة طوروا علاجات أحدثت ‏ثورة في طريقة معالجة بعض أكثر الأمراض الطفيلية إيذاء ".‏

‏ واكتشف كامبل وأومورا عقارا جديدا يعرف باسم "افيرميستين""خفضت مشتقاته بشكل جذري انتشار مرض عمى الأنهار ‏وثبتت فعاليته في مكافحة عدد متزايد من الإمراض الطفيلية الأخرى".‏

‏ أما تو (84 عاما)التي كانت مرشحة منذ فترة طويلة للفوز بالجائزة، فقد اكتشفت عقار "ارتيميسينين" الذي "خفض بشكل ‏كبير معدل الوفيات في صفوف المصابين بالمالاريا".‏

‏ وقد استندت في اكتشافها على طب الأعشاب الصيني التقليدي. وبدأت تو أبحاثها مازجة بين نصوص طبية صينية قديمة ‏وعلاجات شعبية فجمعت حوالي ألفي "علاج" محتمل توصل فريقها بالاستناد إليها إلى إنتاج 380 من خلاصات النبات.‏

وقد أظهرت إحدى هذه الخلاصات فعالية واعدة على الفئران. وقد استندت تو إلى وثيقة قديمة لتعديل عملية استخراج هذه ‏المادة لجعلها أكثر فعالية قبل أن تعزل في مطلع السبعينات المكون الفاعل فيها وهو "افيرميستين".‏

‏ وهذا العلاج هو الأكثر فعالية وأمنا في مكافحة المالاريا التي تصيب نحو 200 مليون شخص سنويا وتقضي على 500 ‏ألف منهم لاسيما من الأطفال الأفارقة.‏

‏ وقالت لجنة نوبل أيضا إن "هذين الاكتشافين وفرا للبشرية وسائل جديدة قوية لمحاربة هذه الأمراض التي تصيب ملايين ‏الأشخاص سنويا. ولا حدود لمساهمتهما في تحسين صحة البشر وتقليل معاناتهم ".‏

‏ وسيتقاسم الفائزون بجائزة نوبل هذه السنة مبلغ ثمانية ملايين كورونة سويدية (حوالي 950 ألف دولار).‏

‏ وفاز بجائزة نوبل للطب العام الماضي الباحث الأميركي جون اوكيف والزوجان النرويجيان ادفارد موزر وماي بريت-‏موزر لاكتشافهم منطقة في الدماغ تسمح للانسان بالتنقل.‏

‏ ومنذ عام 1901، فاز 210 أشخاص بجائزة نوبل للطب من بينهم 12 امرأة. وسيتواصل موسم نوبل لعام 2015 في ‏الأيام المقبلة مع جوائز الفيزياء والكيمياء والآداب و للسلام . ويختتم بجائزة الاقتصاد . ويتسلم الفائزون جوائزهم رسميا ‏في مراسم تقام في ستوكهولم في العاشر من كانون الاول/ديسمبر المقبل في ذكرى مولد مؤسس هذه الجوائز العالم السويدي ‏الفرد نوبل.‏

‏ وتسلم جائزة نوبل للسلام في مراسم منفصلة في اليوم ذاته في أوسلو.‏
 

مواضيع متعلقة:

قائمة بالفائزين بجائزة نوبل في العشر سنوات الماضية

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم