تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فيفا - بلاتيني

بلاتيني يتلقى ضربة موجعة من الاتحاد الانكليزي لكرة القدم

ميشال بلاتيني ( رويترز)

أعلن الاتحاد الانكليزي لكرة القدم تعليق دعمه لترشيح الفرنسي ميشال بلاتيني لرئاسة الاتحاد الدولي - فيفا- حتى الانتهاء من الإجراءات القانونية التي يخضع لها هذا الأخير من قبل لجنة الأخلاق في الفيفا. ويأتي هذا الإعلان بعد يوم واحد من الاجتماع الذي عقده الاتحاد الأوروبي لكرة، والذي أكد فيه "ثقته المطلقة"برئيسه بلاتيني ودعمه الكامل له في ترشيحه لخلافة بلاتر. ويعد هذا الإعلان المفاجئ ضربة موجعة لبلاتيني من الانكليز.

إعلان
 
وقال الاتحاد الانكليزي يوم الجمعة 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2015 إنه اتخذ هذا القرار بعد المعلومات الإضافية التي استمع إليها من محامي بلاتيني في قضية "دفع غير مشروع" لمبلغ مليوني فرنك سويسري تلقاها الفرنسي من الفيفا في عام 2011.
       
وأضاف البيان: "نتيجة هذه المعلومات توصل مجلس الإدارة هذا الصباح إلى وجوب تعليق دعمه لترشيح السيد بلاتيني لرئاسة الاتحاد الدولي حتى الانتهاء من الإجراءات القانونية ووضوح الموقف".
         
وبات الاتحاد الانكليزي الأول من بين الدول الأوروبية الكبرى يسحب دعمه الرسمي لبلاتيني المرشح لخلافة السويسري جوزيف بلاتر المستقيل من منصبه.
        
وأشار الاتحاد الانكليزي إلى انه يحتفظ بحقه "في أن يقرر دعم مرشح في انتخابات  26فبراير/ شباط 2016".
         
وكانت لجنة الأخلاق التابعة للفيفا أوقفت بلاتيني وبلاتر لمدة 90 يوما بعد
أيام على قيام القضاء السويسري بالاستماع إلى الأول والتحقيق مع الثاني بقضية "دفع غير مشروع" لمبلغ مليوني فرنك سويسري تلقاها الفرنسي من الفيفا في عام 2011.
         
وأوضح بلاتيني لاحقا أن هذا المبلغ هو مقابل عمل قام به للفيفا بين عامي 1999 و2002، وأن تأخر حصوله عليه إلى 2011 كان بسبب المشكلات المادية التي واجهها الفيفا أواخر 2002 بعد إفلاس شركة "اي اس ال" الشريك التسويقي للاتحاد الدولي.
         
وتقدم بلاتيني وبلاتر باستئناف لقرار إيقافهما الأسبوع الماضي.
         
 
 
 
 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن