تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا

‏43 قتيلاً على الأقل في اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية و"داعش" في ريف ‏حلب

فيسبوك
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

تستمر الاشتباكات بين قوات النظام السوري وتنظيم "الدولة الإسلامية" عند ‏طريق حيوية للجيش السوري في ريف حلب.‏

إعلان

وارتفعت حصيلة "قتلى قوات النظام والمسلحين الموالين لها نتيجة تلك ‏الاشتباكات إلى 43 على الأقل يومي 24 و 25 من شهر تشرين الأول ـ أكتوبر ‏الجاري"، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان.‏

وبحسب المرصد، تستمر المعارك العنيفة على طريق خناصر - إثرية التي تربط ‏حلب بمحافظتي حمص (وسط) وحماة (وسط) بعد يومين على تمكن جهاديي ‏تنظيم "الدولة الإسلامية" من قطعها.‏

وتعد هذه الطريق حيوية لقوات النظام السوري إذ تستخدمها لنقل إمداداتها من ‏وسط البلاد باتجاه مناطق سيطرتها في مدينة حلب. وتتقاسم قوات النظام ‏والفصائل المقاتلة السيطرة على هذه المدينة التي تشهد معارك ضارية منذ صيف ‏‏2012.‏

وقتل أيضا في الاشتباكات السبت 24 من الشهر الجاري 28 من جهاديي التنظيم ‏المتطرف.‏

وعلى جبهة أخرى في ريف حلب الشرقي، تتواصل الاشتباكات العنيفة بين ‏الطرفين مع استمرار سعي قوات النظام لفك الحصار الذي يفرضه جهاديو تنظيم ‏‏"الدولة الإسلامية" على مطار كويرس العسكري.‏

والسبت 24 تشرين الأول ـ أكتوبر الجاري، حضت منظمة "هيومن رايتس ‏ووتش" روسيا على التحقيق في غارتين في شمال حمص أسفرتا عن مقتل 59 ‏مدنيا في 15 تشرين الأول ـ أكتوبر الجاري. ولم تحدد المنظمة الجهة التي شنت ‏الغارتين ونقلت عن سكان اعتقادهم أنها روسية.‏

وتشهد سوريا نزاعا داميا تسبب منذ آذار ـ مارس 2011 بمقتل أكثر من 250 ‏ألف شخص ونزوح أكثر من نصف السكان داخل سوريا وتهجير أكثر من أربعة ‏ملايين خارجها. وتقدر الأمم المتحدة أن أكثر من 12 مليون شخص في سوريا ‏في حاجة ماسة الى المساعدات الإنسانية.‏
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.