تخطي إلى المحتوى الرئيسي
انتخابات الفيفا

انتخابات الفيفا: قبول 7 مرشحين واستبعاد واحد

المرشحون السبعة لانتخابات رئاسة الفيفا ( أ ف ب)
3 دقائق

أعلنت لجنة الانتخابات في الاتحاد الدولي لكرة القدم يوم الأربعاء 28 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري اعتماد سبعة مرشحين للانتخابات الرئاسية المقررة في 26 فبراير/ شباط المقبل واستبعاد ترشيح الترينيدادي ديفيد ناكيد.

إعلان

 

والمرشحون السبعة هم: السويسري جاني اينفانتينو والبحريني سلمان بن إبراهيم آل خليفة والأردني الأمير علي بن الحسين والفرنسيان ميشال بلاتيني، الموقوف حاليا من قبل لجنة الأخلاق في الفيفا، وجيروم شامباني والجنوب إفريقي طوكيو سيكسويل والليبيري موسى بيليتي.
         
وكان باب الترشيح لانتخابات رئاسة الفيفا قد أقفل منتصف ليل الاثنين 26 أكتوبر/ تشرين الأول عن قائمة تضم ثمانية مرشحين، لكن كان يتعين انتظار تقييم نزاهة المرشحين من قبل اللجنة الانتخابية.
         
ولم يتضمن بيان اللجنة الانتخابية اسم قائد منتخب ترينيداد وتوباغو السابق،ديفيد ناكيد، والذي كان أعلن الأسبوع الماضي أنه قدم أوراق ترشحه بعد أن حصل على دعم خمسة اتحادات وطنية وفقا للوائح الفيفا.
         
وقال ناطق باسم الفيفا "إن استبعاد ترشيح ناكيد يعود سببه إلى أن أحد الاتحادات الخمسة التي دعمته أعلن سابقا عن دعمه لمرشح آخر".
         
وأضاف: "نظرا لهذا الوضع، فإن لجنة الانتخابات قررت عدم الأخذ بعين الاعتبار ملف السيد ناكيد لأن معيار وجود رسائل دعم من خمسة اتحادات لم يتحقق".
         
من جهته، اعتبر ناكيد أن استبعاده من قائمة الترشيحات النهائية للانتخابات هو "حيلة قذرة".
         
وقال ناكيد في تصريح لوكالة فرانس برس "ما حدث أمر سيء للفيفا، ولكننا استأنفنا القرار".
 
تأجيل البحث بترشيح بلاتيني
                 
أما بالنسبة إلى ترشيح بلاتيني، رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم-يوفا-، فإنه لن تتم دراسته من قبل اللجنة الانتخابية بكل تفاصيله حتى رفع قرار الإيقاف عنه أو انتهاء مدته.
         
وأوقف بلاتيني من قبل لجنة الأخلاق المستقلة في الفيفا لمدة 90 يوما بسبب تلقيه "دفعة غير مشروعة" مبلغ مليوني فرنك سويسري من رئيس الاتحاد الدولي الموقوف أيضا السويسري جوزيف بلاتر في عام 2011 عن عمل استشاري قام به لمصلحة الفيفا بين 1999 و2002 بعقد شفهي.
                 
         
وكان ينظر إلى بلاتيني كأقوى المرشحين لخلافة بلاتر في انتخابات رئاسة الفيفا، وهو يواجه حاليا صعوبات كبيرة حاليا حيث رفض طلبه الأول لاستئناف قرار إيقافه بداية الأسبوع من قبل لجنة الأخلاق في الفيفا.
         
ولجأ الاتحاد الأوروبي لكرة القدم- يوفا- يوم 26 أكتوبر/ تشرين الأول 2015 إلى اختيار بديل عن بلاتيني ورشح أمينه العام جاني اينفانتينو، مؤكدا أنه "يحظى بدعم أعضاء اللجنة التنفيذية وأنه مؤهل لقيادة الفيفا على طريق الإصلاح لاستعادة نزاهته ومصداقيته".
 
 
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.