تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حوادث طيران

سلاح الجو المصري يعثر على حطام طائرة الركاب الروسية في سيناء

الطائرة تابعة لشركة كولافيا (الصورة تعبيرية لا علاقة لها بالطائرة التي تعرضت للحادث)
3 دقائق

أعلن مكتب رئيس الوزاء المصري شريف اسماعيل في بيان اليوم 31 ‏تشرين الأول ـ أكتوبر، أن طائرة مدنية روسية سقطت اليوم السبت في وسط ‏شبه جزيرة سيناء.‏

إعلان

وذكر مسؤول في شركة المراقبة الجوية، وهي السلطة المصرية للطيران ‏المدني، أن ‏
الاتصال قطع مع طائرة روسية تقل 224 راكبا وطاقما من سبعة أفراد في ‏رحلة فوق سيناء.‏

من جهته، قال سيرغي ايزفولسكي مستشار رئيس هيئة الطيران المدني ‏الفدرالية الروسية (روزافياتسيا) في تصريحات بثها التلفزيون إن "الاتصال ‏قطع اليوم (السبت) مع طائرة أيرباص-321 تابعة لشركة الطيران ‏كوغاليمافيا كانت تقوم بالرحلة رقم 9268 من شرم الشيخ إلى سان ‏بطرسبورغ" حيث كان يفترض أن تصل عند الساعة 12,20 (9,12 تغ). ‏وأضاف "الطائرة أقلعت عند الساعة 6,51 بتوقيت موسكو (3,51 تغ) من ‏شرم الشيخ وعلى متنها 217 راكبا وطاقم من سبعة أفراد وكان يفترض أن ‏تتصل ببرج المراقبة في لارنكا (قبرص) عند الساعة 7,14 بتوقيت موسكو ‏‏(4,14 تغ) لكن ذلك لم يحدث واختفت الطائرة من شاشات الرادار".‏

وأعلن المتحدث الرسمي باسم الحكومة المصرية حسام القاويش أن رئيس ‏الوزراء "سيعقد اجتماعا مع الوزارات والجهات المعنية لمتابعة حادث ‏الطائرة المدنية الروسية التي سقطت بوسط سيناء".‏

وفي وقت لاحق، أعلنت الحكومة المصرية أن طائرات عسكرية مصرية ‏رصدت حطام الطائرة، وقالت الحكومة في بيان إن "طائرات القوات ‏المسلحة رصدت حطام الطائرة بالقرب من الحسنة في منطقة جبلية وتم ‏توجية 45 سيارة إسعاف إلى منطقة سقوط الطائرة لإخلاء حلات الوفاة وأي ‏مصابين بالتنسيق مع القوات المسلحة".‏

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.