المغرب

بالفيديو: بطلة فيلم "الزين اللي فيك" المثير للجدل تتعرض للاعتداء في الدار البيضاء

لقطة من الفيلم "يوتيوب"

نشرت الممثلة المغربية لبنى أبيدار عبر موقع يوتيوب شريط فيديو قالت فيها إنها تعرضت للضرب في مدينة الدار البيضاء ‏في المغرب ليلة الخميس ـ الجمعة 5 ـ 6 تشرين الثاني ـ نوفمبر، وكانت قد أعلنت أيضا عبر صفحتها عن الفيس بوك عن ‏تعرضها لاعتداء على خلفية مشاركتها في فيلم "الزين اللي فيك" للمخرج نبيل عيوش والذي "يحكي قصة" ثلاث بائعات ‏هوى مغربيات، وظروف حياتهن القاسية.‏

إعلان

وحسب ما أبيدار عبر يوتيوب وبالعامية المغربية "تعرضت لاعتداء فلا طبيب ولا مصحة ولا محافظ شرطة قبل ‏استقبالي". وذكرت الممثلة بالتحديد "ولاية الأمن الكبرى بالدار البيضاء" حيث توجهت "ليلا" مؤكدة: "ضحكوا مني وقالوا: ‏أخيرا ضربت أبيدار".‏

وكانت منى أبيدار قد لعبت دور البطولة في فيلم "الزين اللي فيك" للمخرج نبيل عيوش الذي أثار جدلا حادا في المغرب حتى ‏قبل عرضه، ولم يخمد هذا الجدل بعد، وكان الفيلم قد عرض لأول مرة نهاية مايو ـ أيار ضمن قسم "أسبوعي المخرجين" ‏على هامش مهرجان كان لتناوله موضوع الدعارة في المغرب الذي منعت سلطاته عرض الفيلم، علما أنه عرض مؤخرا في ‏صالات السينما في العاصمة الفرنسية باريس ولاقى إقبالا جيدا هناك.‏

 

‏ ‏
لبنى أبيدار سبق أن فازت في آب ـ أغسطس، الماضي بجائزة أفضل ممثلة في مهرجان "أنغوليم" للفيلم الفرانكوفوني، عن ‏دورها في الفيلم، وعبرت لنى عن فرحتها في حفل تسليم الجوائز والدموع تنهمر من عينيها بالقول: "لم أجرؤ حتى على الحلم ‏بذلك". ‏

وكانت أبيدار قد صرحت في مهرجان كان الأخير قبيل عرض الفيلم: "أعرف أنني سأواجه العديد من المشاكل في بلادي ‏لأنني عربية ومسلمة لكني لست نادمة على أي شيء وأنا فخورة بأنني عملت مع نبيل الذي يفتح الباب لكل هؤلاء النساء ‏لأنهن في كل مكان ولا أحد يريد رؤيتهن !".‏

وكانت أبيدار قد أكدت سابقا أنها تعرضت لرسائل حقد وتهديدات بالقتل، كما تعرض أحد الممثلين المشاركين في الفيلم والذي ‏تقمص دور أحد الزبائن السعوديين للاعتداء بالسكين في المنطقة التي يسكن فيها.‏

وكانت السلطات المغربية قد منعت عرض الفيلم في المغرب لأنه "يتضمن إساءة أخلاقية جسيمة للقيم وللمرأة المغربية ومس ‏صريح بصورة المغرب" حسب جهات حكومية. لكن منع السلطات المغربية للفيلم لم يمنع من إطلاق نقاش واسع حول ‏ظاهرة الدعارة في المغرب، ودور المجتمع والعائلة والسلطات الأمنية في تفاقم هذه الظاهرة.‏
‏ ‏

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن