اعتداءات باريس ـ بلجيكا

بلجيكا: توقيف 7 أشخاص على خلفية اعتداءات باريس

النائب العام الفدرالي البلجيكي (المصدر: رويترز)

أوقف خمسة أشخاص السبت 14 تشرين الثاني ـ نوفمبر 2015، في ضاحية مولنبيك – سان - جان الملاصقة للعاصمة البلجيكية بروكسل على ارتباط ‏باعتداءات باريس التي أوقعت ما لا يقل عن 129 قتيلا حسب ما اعلنت ‏رئيسة البلدية فرنسواز شيبمانس.‏

إعلان

واعتبرت فرنسواز شيمبانس خلال نقاش على التلفزيون العام البلجيكي أنه ‏يمكن أن يكون الأشخاص الذين تم أيقافهم "شبكة" من غير أن توضح ما إذا ‏كانت التوقيفات جرت بشكل متزامن أو بعد عمليات التوقيف الثلاثة السابقة ‏التي أعلن عنها في نفس الضاحية.‏

كذلك أعلنت النيابة العامة البلجيكية في بيان أن بين منفذي هجمات باريس ‏مساء الجمعة فرنسيين أقاما في بروكسل أحدهما في حي مولنبيك تحديدا ‏و"قتلا" في موقع الهجمات.‏

كما افادت النيابة العامة أن "السيارتين المسجلتين في بلجيكا" واللتين عثر ‏عليهما المحققون الفرنسيون في باريس وضاحيتها القريبة استؤجرتا "مطلع ‏الاسبوع في منطقة بروكسل"، مضيفة أنه تم توقيف سبعة اشخاص في ‏بلجيكا منذ السبت في إطار الشق البلجيكي من التحقيق في الاعتداءات.‏

ويضم حي مولنبك الشعبي نسبة كبيرة من السكان المتحدرين من أصول ‏مهاجرة، أغلبهم من أصول مغاربية وتركية، وأقام فيه منذ عشرين عاما ‏منفذو عدد من الاعتداءات الجهادية منهم منفذ اغتيال القائد مسعود في ‏افغانستان عام 2001 ومهدي نموش المسؤول عن المجزرة في المتحف ‏اليهودي في بروكسل التي اوقعت 4 قتلى في أيار ـ مايو 2014.‏

ويلتقي وزير الداخلية البلجيكي جان جامبون الأحد 15 تشرين الثاني ـ ‏نوفمبر، في باريس نظيره الفرنسي برنار كازنوف لبحث التدابير الأمنية ‏وإجراءات مراقبة الحدود التي أعيد فرضها بين فرنسا وبلجيكا بعد اعتداءات ‏الجمعة في باريس، بحسب وكالة الأنباء البلجيكية "بلغا".‏

وقال وزير العدل البلجيكي كون غينس للتلفزيون العام إن اعتقالات مولنبيك ‏‏"يمكن اعتبارها على ارتباط بسيارة بولو رمادية تم استئجارها في بلجيكا ‏وعثر عليها أمام مسرح باتاكلان" حيث قتل ما لا يقل عن 89 شخصا مساء ‏الجمعة.‏

وأضاف غينس "الشخص الذي استأجر السيارة كان بلجيكيا. كنا نعرفه من ‏خلال شقيقه" المدرج على سجلات الشرطة.‏

من جهته قال مدعي عام باريس فرنسوا مولينس إن إحدى السيارات ‏المستخدمة في الهجمات تحمل لوحة تسجيل بلجيكية واستأجرها فرنسي مقيم ‏في بلجيكا.‏

ومن المفترض أن يمثل الموقوفون أمام قاضي تحقيق ليقرر ما إذا كان ‏سيوجه إليهم التهمة رسميا، وما إذا كان سيبقيهم في السجن الاحترازي.‏

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن