اعتداءات باريس

"أنونيموس" ستطلق أكبر عملياتها ضد تنظيم "داعش" انتقاماً لباريس

يوتيوب
إعداد : مونت كارلو الدولية

أعلنت مجموعة "أنونيموس" في فيديو قصير نيتها معاقبة تنظيم "الدولة الإسلامية" بعد تبنيه المسؤولية عن اعتداءات باريس الإرهابية، في استمرار لخطتها مهاجمة التنظيم المتطرف إلكترونياً منذ هجوم "شارلي إيبدو" في كانون الثاني/يناير 2015.

إعلان

وعلى عادة مقاطع الفيديو التي تطلقها "أنونيموس"، ظهر شخص يضع على وجهه قناع جاي فوكس الشهير يهدد تنظيم "داعش" بأن اعتداءات باريس "لا يمكن أن تمر دون عقاب" وأن "أنونيموس في جميع أنحاء العالم ستتعقبكم" واصفاً جهاديي التنظيم المتطرف بـ"الآفات التي تقتل الأبرياء".

وبعد أن ذكر المجهول في الفيديو بالمعركة المستمرة ضد تنظيم "داعش" منذ أحداث "شارلي إيبدو"، ختم موجهاً كلامه لعناصر التنظيم بالقول "توقعوا رد فعل عنيف من أنونيموس. سنجدكم ولن نسمح لكم بالإفلات. سنطلق أكبر عملياتنا ضدكم. الحرب أعلنت".

في السياق ذاته أغلق موقع "تويتر" يوم الأحد مئات الحسابات الجهادية التي تبث دعاية تنظيم "داعش" وتساهم في تجنيد أعضاء جدد.

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن