تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فساد في الفيفا

الفيفا يرفض استئناف بلاتر وبلاتيني وضربة جديدة للأخير

ميشال بلاتيني يصافح سيب بلاتر خلال اجتماع الفيفا في زيوريخ 29 مايو 2015 ( رويترز)
4 دقائق

رفضت لجنة الاستئناف في الاتحاد الدولي لكرة القدم – فيفا- يوم الأربعاء 18 نوفمبر- تشرين الثاني 2015 الطعون المقدمة من السويسري جوزيف بلاتر والفرنسي ميشال بلاتيني الموقوفين، مؤكدة القرارات المتخذة بحقهما من قبل الغرفة القضائية في لجنة الأخلاق المستقلة في الاتحاد الدولي، فيما أكد ميشال بلاتيني أنه سيلجأ إلى المحكمة التحكيم لنقض قرار إيقافه.

إعلان
 
وكانت لجنة الأخلاق المستقلة في الفيفا قد أوقفت بلاتر رئيس الاتحاد الدولي وبلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي في 7 أكتوبر- تشرين الأول الماضي عن ممارسة جميع الأنشطة الكروية لمدة 90 يوما- حتى 5 يناير- كانون الثاني 2016 - بسبب "مكافأة مالية غير قانونية" من الأول إلى الثاني عام 2011 تصل إلى مليوني دولار عن عمل قام به الفرنسي لمصلحة الفيفا بين 1999 و2002، مضيفة أنه "فد يتم تمديد فترة الإيقاف 45 يوما إضافيا".
         
وذكر الاتحاد الدولي في بيانه يوم 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015: "رفضت لجنة الاستئناف في الاتحاد الدولي برئاسة لاري موسندن بالكامل الطعون المقدمة من جوزيف بلاتر وميشال بلاتيني مؤكدة بمجملها على القرارات بشأن التدابير المؤقتة المتخذة من قبل الغرفة القضائية في لجنة الأخلاق المستقلة".
                         
بلاتيني يلجأ إلى محكمة التحكيم
              
واستنكر بلاتيني بسرعة قرار لجنة الاستئناف من خلال مستشاريه مشيرا إلى أن الفيفا يلجأ إلى تأخير متعمد لحملة ترشحه لرئاسة الاتحاد الدولي، وبأنه سيلجأ إلى محكمة التحكيم "المستقلة والجدية".
         
وكتب محامو بلاتيني ردا على قرار لجنة الاستئناف "هذا القرار- أي رفض الاستئناف- ليس مفاجئا. كان منتظرا من قبل ميشال بلاتيني ومستشاريه. وهو يؤكد أن الفيفا، من خلال هيئاته الداخلية، يقوم بإجراءات غير عادلة ومنحازة ضد بلاتيني في انتهاك متكرر لحقوق الدفاع".
         
ويعتبر هذا القرار ضربة جديدة لبلاتيني الذي لن يتمكن من القيام  بحملته الانتخابية وشرح برنامجه لمواجهة الأردني الأمير علي بن الحسين، والبحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، والفرنسي جيروم شامباني، والسويسري جياني انفانتينو والجنوب إفريقي طوكيو سيكسويل.
         
كما يبدو من الصعب التكهن إذا ما كان بلاتيني سينجح في تنظيف سجله قبل موعد الانتخابات، لان اللجنة الانتخابية في الفيفا تدرس بتمعن طلبات الترشيحات وفق لوائح صارمة تتعلق بفحص النزاهة الذي قد يحول دون رفع الإيقاف عنه.
         
ولم يتردد المساعد الأول لبلاتيني، السويسري جاني انفانتينو، الذي دفع به الاتحاد الأوروبي لكرة القدم قبل ساعات من إقفال باب الترشيح بالقول الأسبوع الماضي أنه سينسحب من السباق في حال السماح لبلاتيني بخوض الانتخابات.
         
كما دخل السباق في اليوم الأخير من الترشيحات البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم. ويعتبر مع انفانتينو الأبرز لخلافة بلاتر، بعد أن كان من أشد الداعمين لبلاتيني.
 
وكان الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة قد صرح في الأيام الأخيرة أنه في حال تبرئة ميشال بلاتيني فانه سنسحب من السباق لرئاسة الفيفا لصالح هذا الأخير.
 
 
 
         
 
 
 
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.