مالي - فرنسا

انتهاء احتجاز الرهائن في مالي

قوات الأمن المالية خلال محاصرتها للفندق ( RFI)
إعداد : مونت كارلو الدولية

انتهت عملية احتجاز الرهائن في فندق في مالي بإعلان مصدر امني عن مقتل 27 شخصا على الأقل .بعد تسع ساعات تقريبا من بدء مسلحين إسلاميين متطرفين هجومهم على فندق رديسون بلو في العاصمة المالية باماكو،مستخدمين بنادق رشاشة.

إعلان

وقال وزير الأمن في مالي انه لم يعد هناك أي رهائن بعد أن اقتحمت القوات الخاصة الفندق تدعمها قوات فرنسية وأميركية. وأوضح أن "القوات تقوم بتعقب المسلحين"
 
كان المسلحون تمكنوا من احتجاز 170 شخصا كان العديد منهم أجانب، وتردد أن مسؤولا في المجلس الإقليمي البلجيكي من بين القتلى.
 
وصرح مصدر عسكري مالي أن اثنين من المهاجمين قتلا، إلا انه لم يتضح ما إذا كانت جثتيهما من بين الجثث.
 
وسيطر متمردو الطوارئ وجماعات جهادية مرتبطة بتنظيم القاعدة على شمال مالي  في منتصف 2012، قبل أن تتمكن قوات افريقية ودولية طردهم  في عملية قادتها فرنسا مطلع 2013.
 
وأقوى الجماعات الجهادية الناشطة  في مالي  هي تلك المرتبطة بتنظيم القاعدة وليس بتنظيم الدولة الإسلامية .

 

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن