Skip to main content
كينيا

الكينيون يسخرون من رئيسهم ويصفونه بـ "الرئيس الأجنبي" و"الزائر"

الرئيس الكيني (المصدر: رويترز)

يتعرض الرئيس الكيني لموجة من السخرية على وسائل التواصل الاجتماعي إذ يصفه مواطنيه بأنه "الرئيس الأجنبي" وبعضهم يطلق عليه صفة "الزائر".

إعلان

الرئيس أوهورو كينياتا وجد نفسه مضطرا للدفاع عن سفره المتكرر للخارج بعد موجة السخرية هذه عبر وسائل التواصل الاجتماعي وأهمها "تويتر"، فقد استقبله سكان البلاد عند عودته الأسبوع الماضي من رحلة بالخارج تضمنت قمة بجنوب أفريقيا وقمة عن تغير المناخ في فرنسا واجتماعا لدول الكومنولث في مالطا. ومن المقرر أن يسافر رواندا في وقت لاحق هذا الأسبوع.

إذ يتبادل الكينيون عبر "تويتر" وغيره من مواقع التواصل الاجتماعي صورا لأهم معالم "زيارته" لكينيا. وفي الأيام الأخيرة انتشرت الانتقادات على الانترنت مع وسم (هاشتاج) أوهورو في كينيا الذي احتل مرتبة بارزة في قائمة أهم المواضيع التي يتحدث عنها الكينيون على موقع تويتر.

وفي صور نشرت على تويتر وفيس بوك يظهر كينياتا بصورة الرئيس الزائر فهو يوقع على دفتر للزوار ويزور متنزها قوميا ويجتمع مع زعماء دينيين ويلتقى برجال سياسة.

وفي بلد فقير يعد الفساد أهم قضاياه منذ عقود لمست حملة السخرية وترا حساسا لدى الرأي العام الذي يشعر بالغضب من نمط الحياة المترفة للنخبة السياسية. واضطر المتحدث باسم الرئاسة مانواه اسبيسو للدفاع عن زيارات كينياتا الخارجية خلال مؤتمر صحفي يوم الأحد الماضي.

وقال "التكلفة لا تعد شيئا بالمقارنة بالنتائج" مشيرا إلى قرض صيني بقيمة مليار ونصف المليار دولار حصل كينياتا على وعد به خلال اجتماع جنوب أفريقيا. وقال أيضا "لا يمكن أن نزعم بأن لنا الريادة في المنطقة ثم نتخلى عن التزاماتنا بالتعامل مع قضايا المنطقة".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن