تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليونان - فلسطين

البرلمان اليوناني يصوت على الاعتراف بدولة فلسطين

تسيبراس ومحمود عباس في أثينا ( رويترز 21-12-2015)

أشاد رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس الاثنين 21 ديسمبر/ كانون الأول الجاري أمام الرئيس الفلسطيني محمود عباس بتصويت البرلمان اليوناني المقرر يوم الثلاثاء 22 من الشهر ذاته على الاعتراف بدولة فلسطين، معلنا أيضا استخدام اسم فلسطين رسميا في الوثائق اليونانية.

إعلان

 

وقال تسيبراس إثر محادثات مع عباس الذي يقوم بزيارة رسمية إلى اليونان تستمر يومين "نحن مسرورون بأن تتزامن أول زيارة رسمية للرئيس محمود عباس مع تصويت البرلمان الثلاثاء على قرار الاعتراف بدولة فلسطين".
 
 وأكد أن "اليونان ملتزمة إقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة ومستقلة وذات سيادة على أساس حدود 1967 عاصمتها القدس الشرقية"، بحيث تكون "بلدا يتعايش بسلام مع إسرائيل".
 
وأعلن تسيبراس أن "كلمة فلسطين ستستخدم بدل كلمة السلطة الفلسطينية في كل وثائق الدولة اليونانية، وهي رسالة ذات طابع رمزي".
 
 وشكر عباس لليونان "دعمها" مشددا على تطابق وجهات النظر بين البلدين.
 ويصوت البرلمان اليوناني في جلسة عامة الثلاثاء على قرار يدعو الحكومة إلى تعزيز آلية الاعتراف بدولة فلسطين.
 
 وأضاف تسيبراس يوم الاثنين 21 ديسمبر الجاري فقال : "أنا فخور بالقول إن هذا التصويت يكتسي أهمية خاصة لأنه تم تبنيه بإجماع" كل الأحزاب الأسبوع الفائت في اللجنة النيابية المعنية.
 
وبالنسبة إلى اعتراف اليونان بدولة فلسطين بشكل تام، أعرب عن أمله في التوصل إلى "حل قابل للحياة" بعد "محادثات في العمق"،لافتا إلى أن اليونان ستختار "الوقت الملائم" لهذا الاعتراف على أن تأخذ في الاعتبار "العلاقات الأخوية مع الشعب العربي وعلاقات التعاون مع إسرائيل" في الوقت ذاته .
 
 الملاحظ أن تقاربا بين اليونان وإسرائيل قد سجل في الأعوام الأخيرة وخصوصا على صعيد الطاقة، مع الحفاظ على العلاقات التقليدية الجيدة مع الفلسطينيين.
 
 وزار تسيبراس إسرائيل والأراضي الفلسطينية نهاية تشرين الثاني/نوفمبر الماضي . ودعا عباس خلال زيارته إلى المجيء إلى أثينا لحضور تصويت البرلمان على الاعتراف بدولة فلسطين.
                             
         
         
 

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.