تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليونان - فلسطين

تصويت البرلمان اليوناني على قرار الاعتراف بفلسطين

الرئيس محمود عباس يلقي خطابا أمام البرلمان اليوناني ( رويترز 23-12-2015)

تبنى البرلمان اليوناني يوم الثلاثاء 22 ديسمبر/ كانون الأول 2015 قرارا يدعو الحكومة للاعتراف بدولة فلسطين، وذالك خلال جلسة خاصة بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي يقوم بزيارة رسمية لليونان.

إعلان

وقال رئيس البرلمان نيكوس فوتسيس إن جميع أحزاب البرلمان صوتت لصالح هذا القرار الذي يدعو الحكومة اليونانية إلى "اتخاذ الإجراءات المناسبة للاعتراف بدولة فلسطين وتشجيع الجهود الدبلوماسية لاستئناف مباحثات السلام" في المنطقة.
         
ورأى تاسوس كوراكيس نائب رئيس البرلمان أن هذا التصويت "خطوة هامة نحو الاعتراف بدولة فلسطين".
         
من جهته قال محمود عباس إنه "فخور لوجوده في البرلمان اليوناني مهد الديمقراطية" وشكر النواب اليونانيين على هذه الخطوة التي "تساهم في إقامة دولة فلسطينية".
         
ويأتي هذا التصويت بعد أسبوع على قرار بهذا المعنى صدر بالإجماع عن لجنة الدفاع والخارجية في البرلمان اليوناني.
         
وكان رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس أعلن يوم الاثنين 21 ديسمبر  كانون الأول الجاري في ختام مباحثاته مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس اعتماد اسم فلسطين رسميا في الوثائق اليونانية ليحل مكان "السلطة الفلسطينية" المستخدم حتى الآن.
         
وأكد تسيبراس أن "اليونان تتعهد بقيام دولة فلسطينية قابلة للحياة ومستقلة وذات سيادة ضمن حدود العام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية تعيش بسلام جنبا إلى جنب مع إسرائيل".
         
وقرر البرلمان اليوناني القيام بهذا التصويت على غرار دول أوروبية أخرى كمجلس الشيوخ الفرنسي الذي صوت في ديسمبر/ كانون الأول 2014 على قرار يقضي بالاعتراف بدولة فلسطين.
         
ترسيخ علاقات تاريخية
                       
ويستند النص الذي تبناه البرلمان اليوناني إلى سلسلة قرارات دولية وإلى قرار البرلمان الأوروبي في ديسمبر/ كانون الأول 2014 وتصويت برلمانات في دول أخرى بهذا المعنى.
         
وقال تسيبراس إن زيارة عباس لليونان دليل على "ترسيخ" العلاقات التاريخية الأصيلة بين البلدين.
         
وحصل تقارب بين اليونان وإسرائيل في السنوات الأخيرة خصوصا في مجال الطاقة مع الحفاظ على العلاقات الجيدة مع الفلسطينيين.
         
وحول اعتراف اليونان بدولة فلسطين أعرب تسيبراس عن الأمل في إيجاد "حل دائم" بعد "مفاوضات جوهرية". وقال إن اليونان "سترى الوقت المناسب" لهذا الاعتراف أخذة في الاعتبار "العلاقات الأخوية مع الشعب العربي وعلاقات التعاون مع إسرائيل".
         
ومن رام الله قال صائب عريقات أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية:"نود فعلا أن تأخذ الحكومة اليونانية بقرار البرلمان اليوناني وتعترف رسميا بدولة فلسطين ضمن حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".
         
وكان تسيبراس زار إسرائيل والأراضي الفلسطينية في نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني 2015. وخلال هذه الزيارة دعا عباس لزيارة أثينا لحضور تصويت البرلمان للاعتراف بدولة فلسطين.
         
واعترف 136 بلدا بدولة فلسطين منها ثمانية بلدان في أوروبا هي جمهورية تشيكيا والمجر وبولندا وبلغاريا ورومانيا، في حين اعترفت مالطا وقبرص بها قبل الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي. واعترفت السويد بدولة فلسطين في أكتوبر/ تشرين الأول 2015 .
         

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن